fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تركيا ترفع رواتب المدرسين السوريين بنسبة 26%

طلاب سوريون في تركيا (الأناضول)

طلاب سوريون في تركيا (الأناضول)

ع ع ع

رفعت تركيا رواتب المدرسين السوريين والعاملين في المدارس المؤقتة التي أنشئت في تركيا لدعم تعليم الطلاب السوريين بدعم من الأمم المتحدة، بنسبة 26%.

وتواصلت عنب بلدي مع أحد المدرسين السوريين في مدينة اسطنبول التركية، وقال إنه تلقى رسالة من منظمة “يونيسيف” التابعة للأمم المتحدة، أبلغته بزيادة الرواتب من 1603 ليرة تركية إلى 2020 ليرة تركية.

وأضاف المدرس اليوم، السبت 13 من تموز، أن رواتب المدرسين يتم صرفها في الفترة الممتدة بين 16 و 20 من كل شهر، موضحًا أنه تلقى راتب الشهر الحالي بالزيادة الجديدة قبل ثلاثة أيام.

وكانت “يونيسيف” قد وقعت مع الحكومة التركية عقدًا، في عام 2016، يقضي بدفع أجور المدرسين في المدارس السورية في عموم تركيا، بعد اعتمادها من وزارة التربية والتعليم التركية كمراكز مؤقتة للتعليم.

ويبلغ الحد الأدنى للأجور في تركيا 2020 ليرة (355 دولارًا)، وهو الراتب الجديد المحدد للمدرسين السوريين.

وتشير بيانات وزارة التربية والتعليم التركية إلى أن قرابة 18 مليون طالب وطالبة يتلقون التعليم في مدارس 81 ولاية تركية في العام الدراسي 2018-2019.

ويبلغ عدد الطلاب السوريين منهم 78 ألفًا و357 طالبًا، مقابل 8 آلاف و797 طالبًا في مراكز التعليم السورية المؤقتة.

ولجأت الحكومة التركية مؤخرًا إلى إنشاء مراكز مؤقتة بديلة عن المدارس السورية، حيث يتم فيها تدريس المناهج التركية بدوام مسائي، للطلاب السوريين فقط.

وكانت وكالة “الأناضول” التركية قد ذكرت، نهاية 2018، أن التربية التركية تسعى إلى تقليص عدد المراكز المؤقتة خلال الأعوام المقبلة، على أن ينتقل الطلاب تدريجيًا إلى المدارس التركية.

وانخفض عدد المراكز المؤقتة من 370 مركزًا عام 2017، إلى 282 مركزًا في عام 2018، بحسب البيانات الرسمية.

وقُدّر عدد عدد المدارس السورية  بـ 55 مركزًا في اسطنبول، استمرت بالعمل على مدى أربع سنوات، إلا أنها لم تعد مستقلة كما كانت عليه في السنوات السابقة، بل رُبطت كل منها بمدرسة تركية، منذ عام 2016.

وكان مساعد مدير التربية في ولاية اسطنبول، ساركان غور، قال في حديث سابق إلى عنب بلدي إن الوزارة ستفحص مدارس التعليم المؤقت، على أن يستمر منها ما هو فعال، وينقل طلاب الباقية إلى المدارس التركية.

واعتبر أن “سياسة تركيا تعتمد على تقديم التعليم للسوريين بنفس الشروط التي نقدمها لطلابنا”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة