fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إنزال جوي للتحالف يتسبب بمقتل 15 شخصًا في ريف دير الزور

أحد أفراد طاقم CH-47 من طراز Chinook التابع لقوات التحالف يطل من السماء أثناء مهمة نقل في شمال شرق سوريا - (RAY BOYINGTON/U.S. ARMY)

أحد أفراد طاقم CH-47 من طراز Chinook التابع لقوات التحالف يطل من السماء أثناء مهمة نقل في شمال شرق سوريا - (RAY BOYINGTON/U.S. ARMY)

ع ع ع

نفذ التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية عملية إنزال جوي في ريف دير الزور الشرقي، قتل إثرها 15 شخصًا في أثناء محاولة القبض على قيادي سابق في تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وذكرت شبكة “دير الزور 24” المحلية اليوم، الثلاثاء 16 من تموز، أن التحالف وبمشاركة “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) نفذ مع ساعات الفجر إنزالًا جويًا على أطراف قرية الطكيحي، بالقرب من مدينة البصيرة في ريف دير الزور الشرقي.

وأوضحت الشبكة أن 15 مدنيًا قتلوا في أثناء عملية الإنزال، بعد قصف التحالف منزل قيادي سابق في تنظيم “الدولة”، رفض تسليم نفسه.

وبحسب الشبكة فإن عملية الإنزال الجوي استهدفت القيادي في التنظيم المعروف باسم حسن الإبراهيم، واشتبكت القوات فيما بينها قبيل العملية، ما أدى إلى مقتل عنصر في “قسد” وجرح اثنين آخرين.

وما صعّد الموقف هو رفض القيادي في التنظيم تسليم نفسه لقوات التحالف الدولي وفتحه النيران على القوات المهاجمة، ما دفع قوات التحالف لقصف منزله عقب أن حاصرته “قسد”.

وتأتي عملية الإنزال في إطار حملة التمشيط التي أعلنت عنها “قسد” في ريف دير الزور الشرقي، في الأيام الماضية، للقبض على خلايا تنظيم “الدولة”، الذي أعلن القضاء عليه بشكل كامل في المنطقة.

وليست المرة الأولى التي ينفذ فيها التحالف الدولي عمليات إنزال في المنطقة الشرقية من سوريا للقبض على خلايا وعناصر يتبعون لتنظيم “الدولة”، وكان آخرها في 19 من حزيران الماضي.

وكانت “قسد” أعلنت، في تشرين الثاني 2018، القبض على قيادي في تنظيم “الدولة”، بعملية إنزال جوي في محيط مدينة الرقة.

وقال المسؤول الإعلامي في “قسد”، مصطفى بالي، حينها، إن وحدات “خاصة” قامت بعملية إنزال في محيط الرقة بالمشاركة مع مروحيات التحالف، وألقت القبض على قادة بارزين في التنظيم.

وتعي “قسد” خطورة الخلايا النائمة التي تركها التنظيم في عدة مناطق كان يعمل بها سابقًا، وبحسب ما قال القيادي جيا فرات لوكالة “رويترز”، شباط الماضي، “ستنتقل قسد قريبًا للمرحلة المقبلة وهي ملاحقة الخلايا النائمة وفلول داعش المنتشرين في كل المناطق لتأمين المنطقة”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة