روسيا تلغي جزئيًا الفيزا للأتراك.. لأول مرة بعد حادثة إسقاط الطائرة

موسكو (سبوتنيك)

موسكو (سبوتنيك)

ع ع ع

أصدر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم 25 من تموز، قرارًا بإلغاء تأشيرة الدخول (الفيزا) للمواطنين الأتراك الحاملين لجوازات السفر الخدمية والخاصة، حسبما نقلت وكالة “الأناضول”.

وأمر بوتين أيضًا وزير الخارجية أن يرسل إشعارًا للمسؤولين الأتراك حول هذه العودة الجزئية للسفر الحر، الذي سيكون فاعلًا عند إصداره.

وكانت روسيا قد أوقفت نظام السفر الحر دون تأشيرة السفر نهاية عام 2015، بعد التوتر الذي حصل بسبب إسقاط طائرة روسية عند الحدود السورية التركية.

واعتذر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن الحادثة بعد سبعة أشهر في حزيران 2016، لتبدأ مرحلة المصالحة بين البلدين.

وأحدث إسقاط المقاتلة الروسية بعد اختراقها المجال الجوي التركي، في 24 تشرين الثاني 2015، توترًا كبيرًا في العلاقات الروسية التركية أثر على قطاعات عديدة مشتركة.

وزادت متانة العلاقات بين البلدين تدريجيًا عقب الحادثة، وكان من أبرز أوجهها التعاون السياسي حول حل الأوضاع السورية، وتوقيع عقد منظومة الدفاع الروسية “S-400” في كانون الأول عام 2017، الذي أصرت تركيا عليه رغم تعرضها لانتقاد من حلفائها في الناتو، معلنة اليوم إتمام وصول الدفعة الأولى منها.

ويحتل جواز السفر التركي المرتبة 53 عالميًا، وفق مؤشر “هينلي لجوازات السفر” لعام 2019، ويسمح بالوصول لـ110 وجهات دون الحاجة لتأشيرة للدخول، دون روسيا، مع تسع منها في أوروبا هي ألبانيا وبيلاروسيا والبوسنة والهرسك ومولدوفا ومونتينيغرو وشمال مقدونيا وصربيا وأوكرانيا.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة