fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

النظام السوري يرفض التفاهمات الأمريكية- التركية حول المنطقة الآمنة

المبعوث الأمريكي إلى سوريا، جيمس جيفري، ,وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار- 22 من تموز 2019 ( الأناضول)

ع ع ع

رفض النظام السوري التفاهمات الأمريكية- التركية حول إنشاء “منطقة آمنة” في شمال شرقي سوريا، واعتبرها “اعتداءً على سيادة سوريا”.

ووصف مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين، لوكالة الأنباء الرسمية (سانا)، الجمعة 26 من تموز، التدخل الأمريكي في سوريا بـ “الهدام”.

وعبر المصدر عن رفضه لأي شكل من أشكال التفاهمات الأمريكية- التركية، معتبرًا أنها “تشكل اعتداءً صارخًا على سيادة ووحدة سوريا أرضًا وشعبًا وانتهاكًا فاضحًا لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة”.

ودارت محادثات بين المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، ومسؤولين أتراك، خلال اليومين الماضيين، حول إنشاء المنطقة، وسط تقديم المبعوث الأمريكي اقتراحات جديدة حولها.

لكن تركيا رفضت الاقتراحات الأمريكية، بحسب وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، الذي أكد أن تركيا لم تتوصل بعد لاتفاق بخصوص المنطقة الآمنة شرق الفرات مع الأمريكيين.

وأضاف جاويش أوغلو، خلال مؤتمر صحفي الأربعاء الماضي، أن “الاقتراحات الأمريكية بخصوص المنطقة الآمنة في سوريا وعمقها وإدارتها لم تصل لمستوى طمأنتنا”.

وأوضح الوزير التركي أن الاقتراحات تضمنت تسيير دوريات مشتركة في مدينة منبج، في حين أن إخراج قوات “وحدات حماية الشعب” (الكردية) من أكثر القضايا الحساسة لتركيا.

وتعتبر تركيا أن إنشاء المنطقة الآمنة يأتي من أجل الحفاظ على أمنها القومي، في حين يتهم النظام تركيا بتقديم الدعم العسكري واللوجستي لـ “الإرهاب”.

كما أكد النظام السوري أنه سيتصدى لأي طروحات “انفصالية” تشكل تهديدًا لما يطلق عليه “سيادة سوريا ووحدتها وسلامتها الإقليمية”.

ولا يزال مصير المنطقة الآمنة وعمقها والطرف الذي سيكون صاحب القرار فيها مجهولًا، في ظل تهديد تركيا بإنشائها على طول حدودها مع سوريا.

وهدد وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، بتحرك تركيا في منطقة شرق الفرات في حال المماطلة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب وكالة “الأناضول”، أمس الخميس، فإن آكار أبلغ الوفد أن تركيا لم تعد تتحمل أي مماطلة، مهددًا بأن أنقرة سوف تبادر بالتحرك إذا لزم الأمر.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة