fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

موقع إسرائيلي ينشر صورًا لمعبر بري جديد بين سوريا والعراق

نقطة البوكمال الحدودية مع العراق (وكالة أنباء آسيا)

نقطة البوكمال الحدودية مع العراق (وكالة أنباء آسيا)

ع ع ع

نشر موقع “imagesatintl” الإسرائيلي صور أقمار صناعية حديثة لمعبر بري جديد يعمل النظام السوري والعراق على تجهيزه من أجل افتتاحه.

وبحسب الصور التي نشرها الموقع، أمس الخميس 25 من تموز، فإن المعبر الجديد يتم بناؤه بمرافق وفق معايير مماثلة لتلك الموجودة في المعابر الحدودية الدولية.

ويجهز المعبر الجديد خارج مدينة البوكمال على عكس المعبر القديم الذي كان يمر منها.

ويبعد المعبر الجديد مسافة 2.6 كيلومتر عن القديم، الذي لا يزال مصيره غير واضح، في حين توقع الموقع الإسرائيلي أن تكون هناك خطط لاستخدامه كمعبر إضافي أو بديل.

وكانت قوات الأسد والميليشيات المساندة لها سيطرت على مدينة البوكمال الحدودية جنوب شرقي دير الزور بعد طرد تنظيم “الدولة الإسلامية”، في تشرين الأول 2017.

كما سيطرت قوات الجيش العراقي و”الحشد الشعبي” على نقطة القائم الحدودية غربي محافظة الأنبار، في تشرين الثاني 2017، التي كان يسيطر عليها تنظيم “الدولة”.

ودار حديث خلال الأشهر الماضية حول فتح المعبر بين البلدين، وأعلن رئيس أركان الجيش العراقي، الفريق أول ركن عثمان الغانمي، خلال زيارته إلى سوريا في آذار الماضي، أن فتح المعبر الحدودي بين سوريا والعراق خلال أيام لكن لم يتم ذلك.

في حين نقلت صحيفة “الوطن”، المقربة من النظام السوري، عن مصدر مسؤول في السفارة العراقية في سوريا، في 21 من تموز الحالي، أن العمل قائم على افتتاح المعبر ووصل إلى مراحل متقدمة.

في حين لم يصدر أي بيان رسمي من الحكومتين العراقية والسورية حول أسباب التأخر بفتح المعبر.

وتتخوف الولايات المتحدة الأمريكية من نقل أسلحة من قبل إيران إلى الميليشيات التي تدعمها في سوريا، عبر المعبر، إلى جانب نقل أسلحة إلى “حزب الله” اللبناني.

واعتبرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، في آذار الماضي، أن فتح المعبر بين العراق وسوريا سيكون فرصة لإيران من أجل تخفيف الأضرار الاقتصادية التي لحقت بها نتيجة العقوبات الأمريكية.

صور توضح المسافة بين المعبرين القديم والجديد

صور توضح المعبر الجديد وبناؤه وفق معايير دولية



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة