fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مكتب حوالات مالية في حلب يتعرض للسرقة

فرع شركة الحافظ (صفحة أخبار حلب فيس بوك)

فرع شركة الحافظ (صفحة أخبار حلب فيس بوك)

ع ع ع

تعرض أحد مكاتب شركة الحافظ للحوالات المالية في محافظة حلب للسرقة من قبل مجهولين.

ونقلت عدة صفحات إخبارية على “فيس بوك”، اليوم 27 من تموز، أن فرع الشركة في حي الفرقان تعرض لعملية سطو مسلح، وأشارت صفحة “أخبار حلب” إلى تعرض المكتب لسرقة معظم محتوياته، بما فيها أجهزة الكومبيوتر المحمولة، مشيرةً إلى إبلاغ الجهات الأمنية التي بدأت التحقيقات، دون أن يتم ذكر المزيد من التفاصيل.

في حادثة سرقة جديدة تعرض مكتب حوالات شركة الحافظ في حي الفرقان بحلب للسرقة صباح اليوم حيث قام لصوص بسرقة أجهزة الكمبيوتر المحمولة بالكامل من المكتب.والأمن تباشر بالتحقيق

Gepostet von ‎شبكة الأعلام الحربي‎ am Samstag, 27. Juli 2019

وتناقلت عدة صفحات إخبارية خبر عملية السطو، دون أن يصدر أي بيان عن الشركة أو عن الجهات الأمنية المسؤولة التابعة للنظام.

وتشهد المدينة حالةً من الفوضى الأمنية، إذ شهدت عدة جرائم قتل وسرقة، وسبق أن قتلت عائلة مكونة من نساء وأطفال بطريقة “الذبح”، على يد مجهولين في حي الصاخور في الأحياء الشرقية لمدينة حلب في نيسان من هذا العام، كما قتل ضابط وأصيب آخرون من صفوف قوات الأمن السوري وسط مدينة حلب، التي يسيطر عليها النظام، إثر اشتباكات مع مجهولين.

وتحدثت “شبكات موالية“، يوم الخميس 6 من أيلول 2018، أن الرائد علي سليمان، من مرتبات الأمن الداخلي، قتل خلال ملاحقته أحد المطلوبين في حي باب الفرج بمدينة حلب.

وفي دمشق، سبق أن تعرض مركز “الهرم” للحوالات المالية في ضاحية قدسيا لعملية سطو مسلح من قبل مسلحين مجهولين على المركز، يوم الخميس 25 من تموز.

وأسفرت العملية عن مقتل مدير المركز، عبد القادر الشيخة، وهو عضو مجلس المدينة، في أثناء مقاومته لعملية السطو، ليتمكن المهاجمان من سرقة الأموال والفرار بها.

وتزداد حوادث الخطف والسرقة في سوريا من قبل عصابات وميليشيات رديفة للقوات النظامية، وتطال محال تجارية وشركات ومنازل وغيرها، بحسب نشرات يومية يتحدث عنها موقع “الشرطة” الرسمي.

وسيطرت قوات النظام على محافظة حلب منذ 22 كانون الثاني  عام 2016.

 



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة