fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ضباط في النظام السوري قتلوا في حمص وحماة خلال أيام

تشييع العقيد ناصر الحسين من قوات النظام في ريف حمص 4 آب 2019 (شبكة أخبار حمص)

ع ع ع

نعت مصادر موالية للنظام السوري عددًا من الضباط من صفوف قوات النظام السوري، قتلوا خلال المعارك والتفجيرات في الأيام الثلاثة الماضية.

وتحدثت صفحات موالية على “فيس بوك” منها “أخبار مصياف” اليوم الأحد 4 من آب، أن العقيد رفعت محمد إدريس، والعقيد ناصر الحسن، قتلا في تفجيرات مطار الشعيرات بريف حمص.

وأضافت أن كلًا من النقيب ماهر فيصل ديب، والنقيب حسن علي سلوم، والنقيب شاهر الحسين، قتلوا أيضًا في تفجيرات مطار الشعيرات وفي معارك ريف حماة في الأيام الماضية.

ونشرت صفحة “شبكة أخبار حمص” اليوم، قائمة تضم أسماء قتلى قوات النظام في مطار الشعيرات بريف حمص أمس السبت، وبينهم خمسة ضباط وعدد من العناصر برتب مساعد وملازم وملازم أول شرف.

ولا يعلن النظام السوري عن خسائره رسميًا، لكن صفحات موالية في “فيس بوك”، تنشر تباعًا أسماء وصور قتلى عسكريين بينهم ضباط من صفوف قوات الأسد.

وكانت وكالة “سانا” الرسمية، تحدثت أمس عن مقتل عدد من الجنود جراء انفجار في مطار الشعيرات العسكري بريف حمص، مضيفة أن الانفجار “بسبب خطأ فني خلال نقل ذخيرة منتهية الصلاحية”.

#قديسي_مطار_الشعيراتارتقوا اليوم شهداء نتيجة خلل فني أثناء نقل ذخيرة منتهية الصلاحية .#لأرواحهم_الطاهرة_ألف_سلام

Gepostet von ‎HNN شبكة أخبار حمص‎ am Samstag, 3. August 2019

وخسرت قوات الأسد العشرات من عناصرها بينهم ضباط خلال الشهرين الماضيين، خلال المعارك التي تخوضها ضد فصائل المعارضة في ريفي حماة وإدلب، إضافة لخسائر أخرى بهجمات نفذها تنظيم “الدولة الإسلامية” في جيوب البادية السورية.

وكانت صفحة  “نبض الغاب“، نعت الاثنين الماضي، الضابط برتبة مقدم وائل يونس، ويخدم في صفوف قوات “النمر”، والرائد المظلي، علاء المحمد، وهو من مرتبات الحرس الجمهوري، اللواء “105”، قتلا في معارك ريف حماة على يد فصائل المعارضة.

وسبق أن وثقت شبكة “مراسل سوري” في “فيس بوك” في 25 من تموز الماضي، قائمة تضم 42 ضابطًا قتلوا خلال الفترة الممتدة من 22 حزيران الماضي حتى 19 من تموز الماضي.

وتضم القائمة الموثقة بالأسماء والصور، 34 ضابطًا برتبة ملازم وملازم أول، وأربعة ضباط برتبة نقيب، وثلاثة آخرين برتبة عقيد، وضابطًا واحدًا برتبة لواء متقاعد.

وسبق أن وثقت صفحات موالية عبر “فيس بوك” في 21 من حزيران الماضي، “لوحة شرف” ضمت أسماء 22 ضابطًا برتب مختلفة قتلوا في معارك كفرنبودة في الفترة الممتدة من 13 أيار الماضي حتى يوم 22 من الشهر ذاته.

ويتبع الضباط للواء “43 مدرعات”، بينهم رتب “نقيب” و”ملازم أول شرف” و”ملازم شرف”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة