fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وزير دفاع النظام السوري يجري زيارة إلى ريف إدلب الجنوبي

وزير الدفاع في حكومة النظام السوري علي عبد الله أيوب في زيارة إلى بلدة الهبيط- 11 آب 2019 (سانا)

وزير الدفاع في حكومة النظام السوري علي عبد الله أيوب في زيارة إلى بلدة الهبيط- 11 آب 2019 (سانا)

ع ع ع

أجرى وزير الدفاع في حكومة النظام السوري، علي عبد الله أيوب، زيارة إلى ريف إدلب الجنوبي.

وذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن أيوب أجرى زيارة عسكرية إلى بلدة الهبيط، الأحد 11 من آب، بعد ساعات على سيطرة قوات الأسد على البلدة، برفقة ضباط من جيش النظام.

وكانت قوات النظام أعلنت، اليوم، السيطرة على بلدة الهبيط كبرى بلدات الريف الجنوبي لمحافظة إدلب، بعد عدة محاولات للتقدم، رافقها تمهيد بري وجوي لم يتوقف على البلدة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وفق ما ذكر مراسل عنب بلدي في ريف إدلب.

ولم تصرح فصائل المعارضة بشكل رسمي عن سيطرة قوات النظام على البلدة، مكتفية بذكر أن قوات النظام صعّدت من قصفها الجوي والبري على البلدة، منذ السبت الماضي.

واقتصر الإعلام الرسمي للفصائل على إعلانات عن عمليات التصدي والكمائن وخسائر قوات النظام، بينما غابت التصريحات عن حقيقة الخريطة الميدانية في المنطقة.

وعقب ساعات على السيطرة على البلدة أجرى وزير دفاع النظام السوري زيارة إلى ريف إدلب الجنوبي، بتوجيه من رأس النظام السوري، بشار الأسد، بحسب ما نقلت وكالة “سانا”.

وأضافت أنه التقى قادة ميدانيين في جيش النظام للاطلاع سير العمليات العسكرية شمال غربي سوريا، كما أنه أجرى زيارة إلى مشفى “الشهيد عبد القادر شقفة” في حمص والتقى جرحى من قوات النظام.

وتأتي السيطرة على بلدة الهبيط بعد أن تقدمت القوات على محاور اللطامنة وكفرزيتا والهبيط بريف حماة الشمالي.

وسيطر النظام على بلدة الجيسات وتل الصخر جنوب وغرب بلدة الهبيط، الخميس الماضي، بعد معارك مترافقة بقصف جوي ومدفعي مكثف، كما سيطرت قوات النظام على تل سكيك، أمس السبت، بعد عمليات كر وفر.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة