النظام السوري يوسع سيطرته غرب خان شيخون

استهداف مركز الدفاع المدني في خان شيخون- 11 من تموز 2019 (الدفاع المدني)

ع ع ع

وسعت قوات النظام السوري نقاط سيطرتها حول بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي من خلال السيطرة على بعض القرى.

وأفاد مراسل عنب بلدي في إدلب أن قوات النظام سيطرت على حرش الهبيط وبلدة عابدين وحرش عابدين في ريف إدلب الجنوني، ما يعني تأمين تحركات قوات النظام على طرق الهبيط.

وإلى جانب ذلك قصفت قوات النظام قرية مدايا القريبة من الهبيط، والخالية من وجود أي فصيل عسكري سواء من النظام أم من الفصائل المقاتلة.

ويحاول النظام السوري تأمين سيطرته على بلدة الهبيط الاستراتيجية التي تعتبر الخاصرة الغربية لمدينة خان شيخون.

وعلى الجهة الشرقية من مدينة خان شيخون استمرت الاشتباكات بين قوات النظام والفصائل المقاتلة على محور تل سكيك وترعي، وسط محاولات متكررة لقوات النظام للتقدم في المنطقة.

وأعلنت “الجبهة الوطنية للتحرير”، العاملة في إدلب وريف حماة، تدمير دبابة لقوات النظام واحتراقها بالكامل على محور سكيك في ريف إدلب الجنوبي الشرقي إثر استهدافها بصاروخ مضاد دروع.

كما نقلت شبكة “إباء” التابعة لـ”هيئة تحرير الشام”، عن مصدر عسكري، مقتل 14 عنصرًا من “حزب الله” اللبناني إثر كمين محكم على محور تل ترعي جنوب إدلب.

وأسقطت الفصائل المقاتلة طائرة تابعة للنظام السوري من نوع “سوخوي 22” على محور سكيك أمس، في حين أكدت تحرير الشام أنها اعتقلت الطيار بعد عملية بحث في المنطقة.

وكانت قوات النظام سيطرت، أمس، على قرية كفرعين وتل عاس وأم زيتونة، إضافة إلى مزرعة المنطار بالقرب من بلدة الهبيط غرب خان شيخون.

وأوضح المراسل أنه بالسيطرة على هذه القرى أصبحت قوات النظام على بعد كيلومترات من مدينة خان شيخون من الجهة الجنوبية.

كما تحاول السيطرة على بلدة التمانعة التي تعتبر الخاصرة الشرقية للمدينة، من خلال الهجوم من محور تل سكيك وترعي في الريف الجنوبي لإدلب.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة