fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

إسرائيل تنشر معلومات عن عنصرين من “حزب الله” قتلتهما في سوريا

عنصران من "حزب الله" استهدفتهما إسرائيل في سوريا- آب 2019 (الجيش الإسرائيلي)

عنصران من "حزب الله" استهدفتهما إسرائيل في سوريا- آب 2019 (الجيش الإسرائيلي)

ع ع ع

نشر الجيش الإسرائيلي تفاصيل عن عنصرين تابعين لـ “حزب الله” اللبناني، قال إنه قتلهما خلال الضربة الأخيرة على دمشق.

وفي بيان صادر عن الجيش الإسرائيلي، الاثنين 26 من آب، جاء فيه أن العنصرين اللذين قتلا هما حسن يوسف زبيب من مواليد محافظة النبطية اللبنانية عام 1996، وياسر أحمد ضاهر من مواليد قرية بليدة عام 1997.

وبحسب البيان، الذي نشره موقع صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، فإن العنصرين زارا إيران عدة مرات خلال السنوات الأخيرة، حيث تلقيا تدريبًا في “فيلق القدس”، التابع للحرس الثوري الإيراني، على تشغيل طائرات دون طيار وتزويدها بأجهزة متفجرة.

ونشر الجيش الإسرائيلي صورًا لحسن وياسر وهما على متن طائرة تابعة لشركة طيران “ماهان أير” الإيرانية، التي كانت تقلهما إلى إيران لتلقي تعليمات عن تنفيذ عملية “تخريبية” ضد إسرائيل، عبر الأراضي السورية، بحسب البيان.

وكانت قرية عقربا، جنوبي دمشق، تعرضت لقصف إسرائيلي، فجر الأحد الماضي، استهدف مواقع تابعة لإيران.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عبر حسابه في “تويتر“، أمس، إن جيشه رصد في الأسبوع الأخير محاولة “فيلق القدس” تنفيذ “عملية تخريبية”، عن طريق تحليق عدة طائرات مسيرة مسلحة باتجاه أهداف إسرائيلية، مشيرًا إلى أن تلك الطائرات “يتم استخدامها لأغراض انتحارية أو لإلقاء متفجرات”.

ونشر أدرعي خريطة توضح الأهداف الثلاثة التي استهدفتها الطائرات الإسرائيلية في منطقة عقربا جنوبي دمشق، وهي مبنى الناشطين ومخزن المعدات وبوابة المجمع.

وتهدد تل أبيب بشكل متواصل بعدم السماح لإيران إقامة قواعد عسكرية في سوريا، وتصر دومًا على على إعادة قواتها عن حدودها، إلى جانب استهدافها المتواصل لمواقع إيرانية داخل سوريا.

لكن طهران تنفي وجود قوات لها داخل سوريا، وصرح مسؤولوها مرارًا بأن وجودها استشاري فقط بناء على طلب النظام السوري.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة