إصابة ضابط وثلاثة عناصر بتفجير في معسكر غربي درعا

قوات الأسد في درعا - صورة تعبيرية (فيس بوك)

قوات الأسد في درعا - صورة تعبيرية (فيس بوك)

ع ع ع

أصيب ضابط وعناصر من قوات النظام السوري، جراء انفجار عبوة ناسفة في منطقة زيزون بريف درعا الغربي.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا، أن العبوة الناسفة انفجرت في “معسكر الطلائع” بمنطقة زيزون غربي درعا اليوم، الأربعاء 4 من أيلول، وأن المصابين هم ضابط برتبة عالية وثلاثة عناصر آخرين.

وتحدث مراسل قناة “سما” الموالية، فراس الأحمد، عبر صفحته على “فيس بوك“، أن الضابط المصاب والعناصر يتبعون لـ “الفرقة الرابعة”.

وكانت قوات النظام سيطرت سابقًا على المعسكر المعروف بـ “معسكر الطلائع” في بلدة زيزون، وحولته إلى مركز لتدريب قواتها، قبل أن يصبح مركزًا لإيواء النازحين في المنطقة في أثناء العمليات العسكرية فيها العام الماضي.

وتتكرر العمليات والاستهدافات التي تطال قوات النظام السوري في محافظة درعا، بعد مرور عام على اتفاق التسوية في المنطقة، الذي أدى إلى خروج فصائل المعارضة، برعاية روسية.

وأصيب مؤخرًا 20 من عناصر “المخابرات الجوية”، جراء استهداف حافلة مبيت تابعة لهم بعبوة ناسفة، بين بلدتي الكرك الشرقي والغارية الشرقي بريف درعا، السبت الماضي.

كما قتل الأسبوع الماضي، ثلاثة عناصر من صفوف الشرطة، إثر إطلاق نار عليهم من مجهولين في بلدة الشجرة بمنطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي، بحسب وزارة الداخلية السورية.

وفي تموز الماضي، قتل خمسة ضباط برتبة ملازم أول، وأصيب 16 عنصرًا، في انفجار استهدف حافلة مبيت تابعة لـ “الفرقة الرابعة”، على طريق درعا الغربي، بحسب ما نقلته إذاعة “شام إف إم” الموالية للنظام.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة