fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“تحرير الشام” تفرج عن الناشط الإعلامي أحمد رحال

الناشط الإعلامي أحمد رحال (تلغرام أحمد رحال)

ع ع ع

أفرجت “هيئة تحرير الشام” عن الناشط الإعلامي، أحمد رحال، بعد اعتقاله في مدينة إدلب، بسبب نشره تسجيلًا مصورًا ينتقد “الهيئة”.

وأفاد مراسل عنب بلدي في إدلب أن “تحرير الشام” أفرجت عن رحال اليوم، الخميس 19 من أيلول، بعد اعتقال دام قرابة أسبوع.

وينحدر رحال من بلدة محمبل، ويعتبر من الناشطين الإعلاميين المقربين من “تحرير الشام”، وكان مسؤولًا عن حملة “جاهد بمالك” التي أطلقتها الأخيرة في إدلب وريف حماة.

واعتقلت الهيئة رحال من منزله في مدينة إدلب، الاثنين 11 من أيلول، بعد نشره تسجيلًا مصورًا ينتقد الفصيل، ظهر فيه القيادي البارز “أبو العبد أشداء” يتهم “تحرير الشام” بالفساد المالي والإداري، المتعلق بالمقاتلين والجسم العسكري.

وبرر  المتحدث باسم الجهاز الأمني في “الهيئة” عبيدة الصالح، توقيف رحال بأن ذلك كان على ذمة التحقيق “بعد ورود معلومات تفيد بتورطه بالاشتراك مع بعض الشخصيات بمحاولة إثارة القلقلة والفتن”.

وقال الصالح، بحسب وكالة “إباء”، الأربعاء الماضي، إن “معلومات وصلت إلى الهيئة من عدة مصادر وشخصيات تحدث معهم رحال تؤكد ذلك”.

وكان رحال أعلن عبر قناته في “تلغرام”، بعد ساعات من اعتقاله عن تجنيب نفسه من كل ما يحصل من إشكالات وخلافات بين جميع كوادر الساحة والتزامه بالنصح والإصلاح بينهم، بحسب تعبيره.

كما أكد أنه حذف كل ما نشره حول الأمر سابقًا، داعيًا جميع المقاتلين والشباب في المناطق إلى تضافر الجهود وتحصين الجبهات.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة