بعد لقاء بيدرسون والمعلم.. المعارضة تتحدث عن “تذليل صعوبات” اللجنة الدستورية

مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون (رويترز)

مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون (رويترز)

ع ع ع

قال المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، إن محادثاته مع وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، فيما يتعلق باللجنة الدستورية كانت إيجابية.

وخلال مؤتمر صحفي عقده بيدرسون عقب لقائه المعلم في دمشق اليوم، الاثنين 23 من أيلول، قال إنه اتصل برئيس “هيئة التفاوض العليا” السورية المعارضة، نصر الحريري، وأبلغه أن الاجتماع مع مسؤولين في حكومة النظام السوري كان إيجابيًا.

بدوره، قال نصر الحريري عبر حسابه في “تويتر”، اليوم، إنه أجرى مباحثات مع المبعوث الأممي إلى سوريا، مؤكدًا “تذليل الصعوبات” المتعلقة بتشكيل اللجنة الدستورية، وأضاف “أصبحت مسألة إعلان تشكيل اللجنة قاب قوسين أو أدنى”.

وكان بيدرسون قد وصل إلى العاصمة السورية (دمشق)، أمس، لاستكمال جهود تشكيل اللجنة الدستورية السورية، والتقى اليوم بوزير الخارجية، وليد المعلم.

ومن المتوقع الإعلان بشكل رسمي عن تشكيل اللجنة الدستورية، غدًا الثلاثاء، عقب اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، حيث سيقدم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، تقريرًا عن آخر ما تم التوصل إليه في تشكيل اللجنة المعنية بوضع دستور جديد لسوريا.

وكان المبعوث الأممي إلى سوريا عقد خلال الفترة الماضية لقاءات عدة بشأن تشكيل اللجنة الدستورية، كان آخرها اجتماعًا مع “المجموعة المصغرة” حول سوريا، في مدينة نيويورك الأمريكية، في 12 من أيلول الحالي، كما أجرى لقاءات سابقة في الولايات المتحدة وإيران وتركيا وروسيا وسوريا.

وتصر الأمم المتحدة على أن تتمتع اللجنة الدستورية بمصداقية وتوازن وأن تكون شاملة، في حين واجه الاتفاق على تشكليها صعوبات في الأشهر الماضية.

ولا تزال آلية عمل اللجنة الدستورية غير واضحة المعالم حتى الآن، وهو ما يجعل الحديث عن تغيير دستوري قريب غير ممكن في الوقت الحالي، إذ لا يزال المشهد ضبابيًا، ووضوح الصورة مرهون بخطوات جادة تجمع لجنتي المعارضة والنظام على طاولة واحدة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة