المعلم: لا جيوش إيرانية في سوريا وسنستعيد مناطق “قسد”

وزير خارجية النظام السوري وليد المعلم (وكالة تاس)

ع ع ع

اعتبر وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، أنّ “إيران ليست لديها أطماع في سوريا”، وأكد أنها كانت في مقدمة الدول التي دعمت النظام في حربه ضد “الإرهاب”، وفق قوله.

وفي مقابلة مع قناة الميادين المقربة من إيران، نُشرت على موقع القناة أمس، 2 من تشرين الأول، قال المعلم إنه “لا جيوش إيرانية إطلاقًا لدينا بل يوجد بعض المستشارين”.

ودعمت إيران النظام السوري، خلال السنوات الماضية، سياسيًا واقتصاديًا، إضافة إلى دعم عسكري عبر ميليشيات تقاتل مع قواته، وإقامة قواعد عسكرية في عدة مناطق.

وتسهدف إسرائيل منذ سنوات القواعد الإيرانية عبر غارات جوية داخل الأراضي السورية، حيث تتركز الغارات في الجنوب السوري، ومحيط العاصمة دمشق.

وكانت إسرائيل هددت سابقًا بالقضاء على رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في حال حدث أي تحرك إيراني ضدها من الأراضي السورية، بحسب مسؤولين كبار في وزارة الدفاع الإسرائيلية.

وعن المناطق التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، قال المعلم إن “الأراضي الخاضعة لسيطرة قوات قسد يجب أن تعود الى سيطرة الحكومة السوريّة”.

وأضاف، “أقول لإخواننا الكرد ألا يتوهموا بالوعود الأمريكية”.

وفي رد سابق لـ “مجلس سوريا الديمقراطية” (مسد) على تهديدات النظام السوري تجاه “قسد”، اعتبر المجلس أن “لغة التهديد التي يلجأ إليها مسؤولون في الحكومة السورية لا تخدم الحل في سوريا وتقوض التوجه نحو الحوار”.

وتعليقًا على افتتاح معبر البوكمال الحدودي بين سوريا والعراق، وصف المعلم ذلك بـ”التطوّر الطبيعي”، معتبرًا  أنّ الولايات المتحدة “ما زالت تحاول منع العمل في البوكمال”.

وأُعلن عن افتتاح المعبر على الحدود العراقية- السورية رسميًا، في 30 من أيلول الماضي، بحضور كل من ممثل العراق رئيس هيئة المنافذ الحدودية العراقية، كاظم العقابي، ووزير الداخلية السوري، محمد رحمون.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة