fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أمريكا تعطي الضوء الأخضر لتركيا لشن عملية عسكرية في شرق الفرات

القوات الأمريكية في سوريا ليس لديها مخطط زمني للانسحاب من قواعدها (AFP)

القوات الأمريكية في سوريا ليس لديها مخطط زمني للانسحاب من قواعدها (AFP)

ع ع ع

أعطت الولايات المتحدة الأمريكية الضوء الأخضر إلى تركيا للبدء بعملية ضد “وحدات حماية الشعب” (الكردية) في منطقة شرق الفرات.

وبحسب بيان صادر عن البيت الأبيض اليوم، الاثنين 7 من تشرين الأول، فإن تركيا ستمضي قدمًا في العملية المخطط لها منذ فترة، لكن القوات الأمريكية لن تشارك بالعملية.

وأكد البيان أن أمريكا لن تكون موجودة في منطقة شمالي سوريا، بعد نجاحها في القضاء على تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وفيما يخص أسرى التنظيم في المنطقة، أكدت واشنطن أن “تركيا ستكون الآن مسؤولة عن كل مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة الذين اعتقلوا على مدى العامين الماضيين”.

وجاء ذلك عقب اتصال هاتفي بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والأمريكي، دونالد ترامب، أمس ناقشا فيه إنشاء المنطقة الآمنة.

وقرر الرئيسان إجراء لقاء في العاصمة الأمريكية (واشنطن) الشهر المقبل، بناء على دعوة من الرئيس الأمريكي.

ودعمت أمريكا “الوحدات” على مدى الأعوام الماضية وقدمت لها معدات وأسلحة عسكرية، بهدف القضاء على تنظيم “الدولة” في منطقة شرق الفرات.

ويعتبر بيان البيت الأبيض ضوءًا أخضر لتركيا للبدء بعملية عسكرية في المنطقة، كما يعتبر تخليًا من واشنطن عن القوات الحليفة لها.

من جهته قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، عبر حسابه في “تويتر”، إن تركيا مصصمة على تطهير المنطقة ممن وصفهم بالإرهابيين، مشيرًا إلى أن تركيا تدعم وحدة الأراضي السورية.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن، السبت الماضي، أن العملية العسكرية في منطقة شرق الفرات اقتربت بشكل كبير.

وقال أردوغان في خطاب أمام “حزب العدالة والتنمية”، إنها (العملية العسكرية) “قريبة إلى حد يمكن القول إنها اليوم أو غدًا، وسنقوم بتنفيذ العملية من البر والجو”.

وأضاف أردوغان أن خطة العملية العسكرية في شرق الفرات اكتملت، وتم إجراء الاستعدادات وإصدار التعليمات اللازمة بخصوص ذلك.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة