fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اعتدى على الطفل وأخته ووالده.. وهاجم منزلهم...

السلطات التركية تعتقل شخصًا اعتدى على طفل أردني

مقطع من الفيديو الذي صوره أحد ساكني المجمع في مرسين

ع ع ع

أصدرت السلطات التركية اليوم، الاثنين 7 من تشرين الأول، مذكرة اعتقال بحق المعتدي على الطفل الأردني في ولاية مرسين جنوبي تركيا.

وكانت محكمة الصلح في مرسين قد فرضت على المعتدي “الحبس داخل منزله”، بتهمة “الاعتداء المقصود” على الطفل، بحسب ما نقلت صحيفة “Sözcü“.

لكن النيابة العامة التركية وجدت أن عقوبة الإقامة الجبرية غير كافية، وقدمت اعتراضًا لاعتقال المعتدي، وأصدرت قرارًا باعتقاله.

وأكدت محامية العائلة هبة غوكلاب، لعنب بلدي، أن السلطات ما زالت تحقق في القضية، وأن المعتدي سيحاكم في قضيتين: “الاعتداء على الطفل” و”الضرر المادي الذي تسبب فيه”، بعد أن هاجم المعتدي منزل العائلة.

وأوضحت غوكلاب، “قدمنا شكوى عند تعرض الطفل للاعتداء ثم قدمنا شكوى ثانية عند تعرض الأب للاعتداء، السلطات قامت بحبس المعتدي في المنزل، وبعد تقدمنا باعتراض على الحكم وافق القاضي وأصدر مذكرة اعتقال بحق المعتدي”.

ونفت المحامية أن يكون الطفل سوري الجنسية بعد أن تداولت بعض المواقع أنه سوري، موضحة أن “العائلة أردنية مقيمة في تركيا منذ ثلاث سنوات. نتابع القضية عن كثب، وسنعمل ما بوسعنا لإنزال أشد العقوبات تجاه المعتدي”.

ما الذي حصل؟

نشب خلاف بين مجموعة من الأطفال، مساء السبت 5 من تشرين الأول، في أحد مجمعات منطقة “Mezitli” في ولاية مرسين.

وبعد ذلك تحول الخلاف إلى عراك نتج عنه كسر سن أحد الأطفال الأتراك، بينما تعرض طفل تركي آخر لإصابة خفيفة.

وقدم أهالي الأطفال وبدأ نقاش بين أمهات الأطفال الأتراك وأخت الطفل الأردني، إلى أن اقتحم والد أحد الأطفال وصفع الطفل الأردني موقعًا إياه، ثم دفع أخته.

وعندما تدخل أب الطفل وسأل المعتدي عن سبب ضربه لابنه، ضرب المعتدي والد الطفل.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة