fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مسؤول إيراني: خامنئي حذر الأسد من قتل الشعب السوري

رئيس لنظام السوري بشار الأسد مع المرشد الأعلة الإيراني علي خامنئي- 25 من شباط (رئاسة الجمهورية السورية)

ع ع ع

حذر المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله علي خامنئي، رئيس النظام السوري، بشار الأسد، من المساس وقتل الشعب السوري، بحسب ما نقل المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، أمير حسين عبد اللهيان.

وقال عبد اللهيان لصحيفة إيرانية، بحسب وكالة “فارس” اليوم، الاثنين 7 من تشرين الأول، إن خامنئي أخبر الأسد بأن الشعب السوري هو خط أحمر بالنسبة لإيران.

وأضاف عبد اللهيان، أنه في بداية الثورة السورية طلب خامنئي من قائد “فيلق القدس”، قاسم سليماني، الذهاب إلى سوريا وإخبار الأسد بأنه “إذا كنت غير مبالٍ بقتل الناس فلا تعتمد على دعمنا”.

وأشار المسوؤل الإيراني إلى أن “القضية السورية مهمة للغاية بالنسبة لإيران، لكن موقف خامنئي أن قتل مظلوم في سوريا هو خط أحمر”.

ودعمت إيران النظام السوري، منذ بداية الثورة السورية، سياسيًا واقتصاديًا، إضافة إلى دعم عسكري عبر ميليشيات تقاتل مع قوات النظام السوري، وإقامة قواعد عسكرية في عدة مناطق.

وأسهمت الميليشيات الإيرانية في سيطرة قوات الأسد على مساحات واسعة من مناطق المعارضة، ومن أبرز الميليشيات “حركة النجباء”، وميليشيا “فاطميون” و”فيلق القدس” التابعة لـ”الحرس الثوري”، ومقاتلون من “حزب الله” اللبناني، المدعوم من إيران.

وفقدت الميليشيات الإيرانية عددًا من قادتها خلال معارك تخوضها في سوريا.

لكن طهران تنفي وجود قوات لها داخل سوريا، وصرح مسؤولوها مرارًا بأن وجودها استشاري فقط بناء على طلب النظام السوري.

وتتهم المعارضة السورية إيران بأنها المسؤولة عن دعم الأسد منذ بدايات الثورة على أساس طائفي، الأمر الذي أجج الأوضاع في سوريا، كما تتهمها بارتكاب عمليات تغيير ديموغرافي في بعض المناطق.

وبحسب إحصائية “للشبكة السورية لحقوق الإنسان” في آذار الماضي، فإن عدد  الضحايا في سوريا بلغ 225 ألف شخص، بينهم نحو 28.5 ألف طفل، ونحو 15.5 ألف امرأة، مع نسب المسؤولية في 92% من هذه العمليات إلى النظام السوري بدعم روسي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة