fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مخططات تنظيمية لوادي بردى وجوبر وبرزة ومخيم اليرموك

رئيس الحكومة عماد خميس خلال اجتماعه في وزارة الأشغال - 10 تشرين الأول 2019 (موقع رئاسة مجلس الوزراء)

ع ع ع

أعلن مجلس الوزراء في حكومة النظام السوري اليوم، الخميس 10 من تشرين الأول، الانتهاء من تنفيذ مخططات تنظيمية في عدد من مدن وبلدات ريف دمشق.

وذكر الموقع الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء أن المخططات استهدفت تنظيم كل من جوبر وبرزة ومخيم اليرموك ووادي بردى بريف دمشق.

وقال رئيس الحكومة، عماد خميس، “إن الحكومة ومنذ بداية عملها ألزمت الشركات الإنشائية في وزارة الأشغال بتنفيذ مشاريع اقتصادية وخدمية في عدد من المدن السورية”، واصفًا إياها بالشركات الرائدة في مجال إعادة الإعمار.

ودعا خميس خلال ترؤسه اجتماعًا في “وزارة الأشغال والإسكان” لمناقشة خطط عمل الوزارة في محاور الإسكان والتخطيط الإقليمي والتطوير العقاري وتطوير عمل الشركات الإنشائية وما تم إنجازه.

وكان خميس كلف وزارة الأشغال، منتصف العام الماضي، بوضع مخططات للمناطق المذكورة كل منها على حدة، عقب استعادة قوات النظام السوري سيطرتها على المناطق من فصائل المعارضة السورية.

وفي تصريح سابق أوضح عضو المكتب التنفيذي لقطاع التخطيط والموازنة في محافظة دمشق، المحامي فيصل سرور، أن دراسة المخطط التنظيمي الجديد الخاص بأجزاء من منطقة القابون وجوبر وبرزة ستنتهي في نهاية شباط من عام 2019، حسبما أفاد به صحيفة “الثورة“.

ولفت إلى أن المواطنين الذين كانوا يقطنون في مناطق العشوائيات بالمنطقة سيحصلون فقط على أسهم على الأرض، بينما سيحصل من كان يقطن في المناطق المنظمة على أسهم تنظيمية، إضافة إلى تحديد سعر البناء بالسعر الرائج.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة