fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قصف يستهدف ريف حلب..”الجيش الوطني” يرفع الجاهزية الأمنية

عناصر من "الدفاع المدني" يتفحصون الأضرار في أحد منازل مدينة مارع (الدفاع المدني تويتر)

عناصر من "الدفاع المدني" يتفحصون الأضرار في أحد منازل مدينة مارع (الدفاع المدني تويتر)

ع ع ع

تعرضت مدن وبلدات في ريفي حلب الشمالي والشرقي لقصف مدفعي وصاروخي، أدى لإصابة عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال، ما دعى “الجيش الوطني” لرفع الجاهزية الأمنية في المنطقة.

وأفاد مراسل عنب بلدي بريف حلب اليوم، الجمعة 11 من تشرين الأول، أن القصف صادر من المناطق التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، في شرق مدينة قباسين.

وأوضح المراسل أن القصف استهدف مدن مارع واعزاز وعفرين بريف حلب الشمالي، وقباسين بريف حلب الشرقي.

وقالت منظمة “الدفاع المدني” عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، إن طفلًا وامرأة أصيبا نتيجة قصف صاروخي استهدف مدينة مارع شمالي حلب.

ويأتي القصف بالتزامن مع العملية العسكرية التي يشنها “الجيش الوطني”، بدعم تركي، في مناطق شرق الفرات التي تسيطر عليها “قسد”.

من جانبها، دعت “إدارة التوجيه المعنوي” التابعة لـ “الجيش الوطني”، في بيان لها، اليوم الجمعة، مختلف الأجهزة الأمنية لرفع استعداداتها وجاهزيتها إلى الدرجة القصوى.

ودعت عناصر الشرطة والأمن لـ”لتيقظ والحذر”، وتشديد التدقيق على الحواجز المختلفة.

وتأتي دعوة “إدارة التوجيه المعنوي” في وقت تشهد فيه مناطق ريف حلب الشمالي توترًا أمنيًا، وانفجارات متكررة.

إذ أصيب سبعة أشخاص نتيجة انفجار دراجة نارية مفخخة، في مدينة الباب شرق حلب، أمس الخميس، بحسب “الدفاع المدني“.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة