fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مقتل أربعة عناصر لـ “الجيش الوطني” قرب تل أبيض

مقاتلون من "الجيش الوطني السوري" المدعوم تركيا قرب مدينة منبج شرقي حلب - 29 كانون الأول 2018 (رويترز)

مقاتلون من "الجيش الوطني السوري" المدعوم تركيا قرب مدينة منبج شرقي حلب - 29 كانون الأول 2018 (رويترز)

ع ع ع

أكد “الجيش الوطني” مقتل أربعة من مقاتليه خلال معارك عملية “نبع السلام” التي تشنها تركيا، في شمال شرقي سوريا.

وقال الناطق باسم “الجيش الوطني”، يوسف حمود، اليوم الجمعة، 11 من تشرين الأول، لعنب بلدي، إن المقاتلين الأربعة قتلوا إثر كمين نصبه مقاتلو “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، في مدينة تل أبيض شمالي الرقة.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن مصادر في “الجيش الوطني”، أن عناصره قتلوا في قرية الدادات في ريف حلب الشرقي، خلال تمشيطها، كما جرح ثلاثة آخرون.

كما أعلنت “قسد” في بيان لها اليوم، مقتل 22 من عناصرها يومي الأربعاء والخميس الماضيين، خلال الحملة التي تشنها تركيا و”الجيش الوطني”.

بينما قالت وزارة الدفاع التركية إنها “حيدت 228 مقاتلًا من عناصر PYD وPKK، خلال العمليات الأخيرة”.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية عن بدء عملياتها العسكرية التي أطلقت عليها اسم “نبع السلام” شمال شرقي سوريا، الأربعاء الماضي، وقالت إنها تهدف لإقامة “منطقة آمنة” شرق الفرات.

وسيطرت قوات “نبع السلام” خلال عملياتها على عدد من القرى والمزارع في محيط تل أبيض وغرب مدينة رأس العين، وفق “الجيش الوطني”.

وقال المتحدث باسم “الجيش الوطني”، يوسف حمود، في بيان نشره على “تلغرام” اليوم، إن المرحلة الأولى من الخطة العسكرية “تحققت بنجاح تام”، إذ تقدمت على قرى اليابسة، تل فندر، مشرفة الحاوي، اقصاص، بير عاشق، حميدة، مزرعة المسيحي، مزرعة الحاج علي، وبرزان في محيط تل أبيض.

كما سيطرت على قريتي كشتو تحتاني وكشتو، في محور راس العين، بحسب حمود.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة