fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قتلى للنظام باشتباك مع “الجيش الوطني” شمالي الرقة

عناصر الجيش التركي خلال عملية نبع السلام -13 تشرين الأول- (الأناضول)

عناصر الجيش التركي خلال عملية نبع السلام -13 تشرين الأول- (الأناضول)

ع ع ع

قال “الجيش الوطني” إنه قتل ثلاثة عناصر لقوات النظام، ودمر دبابة، في محور الصوامع ببلدة عين عيسى.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم “الجيش الوطني”، يوسف حمود، لعنب بلدي، اليوم الأربعاء 16 من تشرين الأول، أن مجموعة من قوات “الجيش الوطني”، تقدمت إلى محور الصوامع، واشتبكت مع قوات النظام “لتنحاز” بعد ذلك إلى مناطق سيطرتها، بعد تأمين المنطقة.

وكان حمود أعلن مساء أمس، تدمير دبابة والسيطرة على أخرى، عبر “تويتر”.

وأكد حمود مقتل ثلاثة عناصر من قوات النظام السوري، وتدمير دبابة في منطقة الصوامع التابعة لتل أبيض، شمالي مدينة الرقة.

وسيطرت وحدات من قوات النظام على مدينة عين عيسى، الاثنين الماضي، بحسب ما صرحت به وسائل إعلام النظام السوري ووكالات روسية.

بينما قالت وكالة “هاوار” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” إن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، تصدت لهجوم شنه “الجيش الوطني” بالقرب من بلدة عين عيسى.

ولم يذكر حمود سيطرة قوات “نبع السلام” على بلدة عين عيسى، في حين تستمر الاشتباكات مع قوات النظام في المنطقة المحيطة حتى الآن.

وشكلت عين عيسى أزمة لدى “قسد” بسبب وجود مخيم يحوي الآلاف من نازحي مدينة الرقة، إضافة لعائلات تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وبحسب بيان لـ”الإدارة الذاتية” فقد أخلي المخيم من النازحين، لكنها لم تذكر المكان الذي نُقلوا إليه.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة