fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مقتل 12 من مقاتلي “قسد” في معارك تل أبيض

عناصر تابعين لقوات سوريا الديمقراطية في شرق الفرات (وكالة هاوار)

ع ع ع

نعت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) 12 من مقاتليها، سقطوا خلال المعارك الدائرة مع القوات التركية و”الجيش الوطني” السوري في مناطق شمال شرقي سوريا.

وقال المركز الإعلامي لـ “قسد” على موقعه الرسمي اليوم، الأربعاء 16 من تشرين الأول، إن معظم المقاتلين سقطوا في منطقة “سري كانيه” (تل أبيض) على الحدود السورية التركية، بينما قتل أحدهم في منطقة عين عيسى بريف الرقة، في الفترة بين 11 و14 من الشهر الحالي.

يستمر جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في محاولاته اليائسة لاحتلال مدن وقرى جديدة بعد أن لقي مقاومة كبيرة من قبل قوات سوريا…

Gepostet von ‎الاعلام الحربي لقوات سوريا الديمقراطية‎ am Mittwoch, 16. Oktober 2019

وتشهد مناطق شرق الفرات عملية عسكرية بدأتها تركيا بالتعاون مع “الجيش الوطني”، تحت اسم “نبع السلام”، في 9 من تشرين الأول الحالي، ضد “قسد” وعمادها العسكري “وحدات حماية الشعب” (الكردية)، وتركزت العملية عبر محوري تل أبيض ورأس العين.

وسبق أن أعلنت “قسد” عبر بيان رسمي، الاثنين الماضي، مقتل 20 عنصرًا وإصابة 58 آخرين من صفوفها في المعارك الجارية شرق الفرات، وذلك منذ بدء العملية العسكرية على الأراضي السورية الحدودية مع تركيا.

بالمقابل خسر “الجيش الوطني” 46 من مقاتليه في تلك المعارك الجارية ضد “قسد” خلال الأسبوع الماضي، وفق ما قاله الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم.

وكانت تركيا اتفقت مع الولايات المتحدة على إقامة “منطقة آمنة” في شمال شرقي سوريا، للتخلص من مخاوف أنقرة من انتشار “قوات سوريا الديمقراطية”، التي تعتبرها تركيا “إرهابية”، على الحدود السورية الشمالية مع تركيا.

ويأتي ما سبق عقب تطورات متسارعة شهدتها مناطق شرق الفرات، بينها أمر أصدره الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بسحب 1000 جندي أمريكي من شمال شرقي سوريا، وتبعه إعلان “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) عن اتفاق مع النظام السوري، يقضي بنشر قواته على الحدود الشمالية لسوريا.

وكانت وزارة الدفاع التركية قد ذكرت عبر “تويتر”، أمس، أن الجيشين التركي و”الوطني” سيطرا على الطريق السريع “M4″، الواقع على مسافة تتراوح بين 30 و35 كيلومترًا داخل الأراضي السورية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة