fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

روسيا تجري دوريات على الحدود السورية- التركية للمرة الأولى

الشرطة العسكرية الروسية تجري دوريات على الحدود السورية التركية- 23 تشرين أول 2019 (فرانس برس)

ع ع ع

نفذت الشرطة العسكرية الروسية دورياتها على الحدود السورية التركية للمرة الأولى، وذلك تنفيذًا لاتفاق “سوتشي” الموقع بين تركيا وروسيا الخاص بمناطق شرق الفرات.

ونقلت وسائل إعلام روسية، منها قناة “روسيا اليوم“، عن المتحدث باسم قيادة مجموعة القوات الروسية في سوريا اللواء، إيغور سيريتسكي، اليوم الخميس 24 من تشرين الأول، قوله، “بدأت الوحدات العسكرية الروسية ابتداءً من ظهر يوم 23 من تشرين الأول، بتسيير دوريات على طول الحدود السورية- التركية، تشمل مدينة عين العرب (كوباني)”.

وأضاف سيريتسكي أن “الشرطة العسكرية الروسية ستضع مع حرس الحدود السوري آلية لانسحاب (وحدات حماية الشعب الكردية) مع أسلحتها من منطقة الحدود، حسب الاتفاق التركي الروسي”.

وبما يتعلق بوجود القوات الروسية في مدينة عين العرب، قال المسؤول الروسي، “تقع نقطة تمركزنا عند الحدود على بعد بضعة كيلومترات من عين العرب وكيلومترين من الأراضي التركية، على تلة مرتفعة ومجهزة وفيها برج اتصالات”.

ويأتي ذلك تنفيذًا لـ”اتفاق سوتشي” الموقع بين أنقرة وموسكو، في 22 من تشرين الأول الحالي، في مدينة سوتشي الروسية، والذي يقضي بسحب كل عناصر “وحدات حماية الشعب” (الكردية) من الشريط الحدودي لسوريا بشكل كامل، بعمق 30 كيلومترًا، خلال 150 ساعة، إضافة إلى سحب أسلحتها من منبج وتل رفعت.

وجاء في الاتفاق، العمل على تسيير دوريات تركية- روسية بعمق عشرة كيلومترات على طول الحدود الشرقية لسوريا مع تركيا، باستثناء القامشلي، مع الإبقاء على الوضع ما بين تل أبيض ورأس العين (تحت سيطرة الجيش الوطني المدعوم من تركيا).

وتسيطر تركيا، بحسب الاتفاق، على المنطقة الواقعة بين رأس العين بريف الحسكة وتل أبيض بريف الرقة، بعمق 32 كيلومترًا.

أما غرب وشرق المنطقة الخارجة عن سيطرة القوات التركية، فستشهد تسيير دوريات مشتركة بعمق عشرة كيلومترات، باستثناء مدينة القامشلي الخاضعة لسيطرة النظام سابقًا.

ونشرت وزارة الدفاع الروسية على موقعها الرسمي، أمس، خريطة تظهر 15 موقعًا عسكريًا (نقطة عسكرية) سينشئها النظام السوري على الحدود مع تركيا، وستكون مدينة منبج في ريف حلب تحت سيطرة النظام، أما مدينة عين العرب (كوباني) فسيتم تسيير دوريات تركية- روسية مشتركة فيها.

وكان رئيس النظام السوري، بشار الأسد، أكد دعمه لنتائج الاتفاق بالكامل، بحسب ما قاله المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، أول من أمس، مضيفًا أن بوتين أطلع الأسد في اتصال هاتفي على نتائج مباحثاته مع أردوغان.

وأكد الأسد، بحسب المسؤول الروسي، استعداد قوات حرس الحدود السورية للوصول إلى الحدود مع تركيا بالتعاون مع الشرطة العسكرية الروسية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة