fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

هدى شعراوي.. مسيرة فنية من 72 عامًا

الممثلة السورية هدى شعراوي (موقع نجومي)

الممثلة السورية هدى شعراوي (موقع نجومي)

ع ع ع

شهد حي الشاغور في العاصمة السورية دمشق، في 28 من تشرين الأول من عام 1938، ولادة الممثلة السورية هدى شعراوي، التي عرفت في السنوات الأخيرة باسم “أم زكي”، نسبة لدورها في مسلسل “باب الحارة”.

حضور هدى شعراوي في “باب الحارة” سبقته عشرات الأعمال في الإذاعة والسينما والتلفزيون، إذ كان حضورها مميزًا في مسلسل “عيلة خمس نجوم”، وفي المسلسل الإذاعي الشهير “حكم العدالة”.

البدايات

بدأت هدى شعراوي العمل في الإذاعة السورية، وكان عمرها تسعة أعوام فقط، بحسب ما ذكرت لصحيفة “الوطن” المحلية في 23 من أيار من عام 2015.

قدمت في أثناء عملها في الإذاعة عددًا من الأعمال الإذاعية، منها مسلسل “صرخة بين الأطلال”، ولها حضور في عشرات القصص التي قدمها المسلسل الإذاعي الشهير “حكم العدالة”.

أدى دخول هدى شعراوي إلى الوسط الفني لاعتراض أهلها، وتعرضت للضرب منهم، بحسب تصريحاتها لموقع “الشروق العربي“، في 2 من تموز الماضي.

حينها، طلبت هدى وساطة وزير الإعلام، سامي الجندي، للحصول على موافقة أهلها للعمل في التلفزيون بشروط معينة، كما قاطعها أهلها لسنوات طويلة، بحسب تصريحاتها.

أكثر من 50 مسلسلًا تلفزيونيًا

شاركت هدى شعراوي في مسلسلات تعد من أهم ما أنتجته الدراما السورية، منذ مشاركتها الأولى تلفزيونيًا ضمن مسلسل “نساء بلا أجنحة” عام 1987، من إخراج مأمون البني، إلى جانب أيمن زيدان وسمر سامي.

تتالت مشاركات هدى شعراوي في المسلسلات السورية منذ ذلك الحين، فحضرت في مسلسلات “الهجرة إلى الوطن” عام 1987، من إخراج شكيب غنام، وبطولة أحمد عداس وصالح الحايك، و”لك يا شام” في عام 1989 من إخراج أسعد عيد، وبطولة عدنان بركات وأيمن زيدان و نادين خوري، وصولًا إلى مسلسل “أيام شامية” عام 1992، من إخراج بسام الملا، ثم دورها في مسلسل “عيلة خمس نجوم”، من إخراج هشام شربتجي، مع سامية الجزائري وفارس الحلو، عندما أدت شخصية “أم تيسير”.

الدور الأشهر الذي أدته هدى شعراوي، كان شخصية “أم زكي”، في مسلسل “باب الحارة” مع المخرج بسام الملا، عام 2006، الذي أمّن لها استمرارية على مدى عشر سنوات، وباتت تعرف باسمها حتى في الحياة العامة، بحسب تصريحاتها لموقع “فوشيا” في شهر نيسان الماضي.

في السينما

شاركت هدى شعراوي في تسعة أفلام سينمائية روائية منذ العام 1973، منها فيلم “ذكرى ليلة حب”، وهو فيلم سوري- مصري مشترك من إخراج سيف الدين شوكت، وبطولة نيللي وصلاح ذو الفقار ونبيلة عبيد ورفيق سبيعي ومنى واصف وخالد تاجا.

ثم شاركت في فيلمين في عام 1974، هما “نساء للشتاء” من إخراج سنير الغصيني، وبطولة نيللي ومحمود جبر ونبيلة النابلسي، و”غراميات خاصة”، من بطولة ناهد شريف وناجي جبر وعمر خورشيد وخالد تاجا، ومن إخراج فيصل الياسري.

وفي عام 1975 شاركت في فيلم “الحسناء وقاهر الفضاء”، من إخراج سهيل كنعان وبطولة محمود جبر وإغراء وأديب قدورة ونجاح حفيظ.

ثم شاركت في فيلم “غرام المهرج”، من إخراج بشير صافية، وبطولة أمل سكر وزيزي البدراوي، ثم فيلم “غابة الذئاب” من إخراج محمد شاهين، وبطولة أسامة خلقي ورفيق سبيعي وصباح الجزائري ومنى واصف في عام 1977، وهو نفس العام الذي شاركت فيه في فيلم “شاطئ الحب”، وهو من إخراج أنطوان ريمي، ومن بطولة شمس البارودي وحسن يوسف وأسامة خلقي.

ختمت هدى شعراوي مشاركاتها السينمائية في فيلمي “حارة العناتر” عام 1980، من إخراج أسامة ملكاني وبطولة ناجي جبر وناهد حلبي وفؤاد غازي، وفيلم “اتفضلوا ممنوع الدخول” من بطولة هيثم جبر وفؤاد غازي وإخراج أسامة ملكاني، في عام 1984.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة