أمريكا تحذر روسيا والنظام السوري من الاقتراب نحو آبار النفط

آبار النفط منطقة شرق الفرات (gettyimages)

ع ع ع

حذرت وزارة الدفاع الأمريكية روسيا والنظام السوري من الاقتراب من آبار النفط الموجودة في منطقة شرق الفرات.

وهدد وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، بحسب وكالة “رويترز” أمس، الاثنين 29 من تشرين الأول، بالتصدي لأي محاولة انتزاع السيطرة على حقول النفط من أي طرف كان.

وقال إسبر إن القوات الأمريكية موجودة في المنطقة للحيلولة دون وصول تنظيم “الدولة” أو قوات روسية أو تابعة للنظام السوري إلى الموارد الحيوية.

وأضاف أن القوات الأمريكية سترد بالقوة الساحقة على أي جماعة تهدد سلامتها في المنطقة.

وأكد وزير الدفاع الأمريكي أن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) ستعتمد على الدخل من النفط من أجل تمويل مقاتليها وخاصة القوات التي تحرس مقاتلي تنظيم “الدولة”.

وبدأ الصراع على حقول النفط في منطقة شرق الفرات “إعلاميًا”، بين روسيا وأمريكا، عقب إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إبقاء عدد من القوات في المنطقة من أجل حماية حقول النفط.

وقال ترامب في لقاء متلفز نقلته وسائل إعلامية أمريكية منها “فوكس نيوز“، الأحد الماضي، “لا ننوي البقاء بين تركيا وسوريا للأبد، حروبهم مستمرة منذ سنوات، ولكننا نريد تأمين النفط ومن المحتمل أن نقاتل في حال اقترب أحد وحاول أخذه، هناك كميات مهولة من النفط، ومن المهم أن نؤمّن عليه وذلك لعدة لأسباب”.

كما اقترح ترامب توظيف شركة نفط أمريكية لإدارة حقول نفط في سوريا، في حين بدأ الجيش الأمريكي بتعزيز القدرات العسكرية في حقول النفط عبر إرسال قوات ومدرعات.

وأثار ذلك استياء روسيا التي وصفت أمريكا بـ”ممارسة اللصوصية على مستوى عالمي”، معتبرة أن هذه الحقول يجب أن تكون تحت سيطرة قوات النظام السوري، كما قال المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرنتييف، أمس.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة