fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أبناء قرية الشجرة بريف درعا يودعون “طبيب الدراويش”

الطبيب أسامة الخالد (تجمع أحرار حوران)

الطبيب أسامة الخالد (تجمع أحرار حوران)

ع ع ع

نعت صفحات محلية في درعا الطبيب أسامة عمر الخالد الملقب بـ “طبيب الدراويش” أمس، الاثنين 25 من تشرين الثاني، في أحد مشافي دمشق، إثر تراجع حالته الصحية، بعد اعتقال استمر حوالي عام ونصف في سجون النظام السوري، عن عمر ناهز 64 عامًا.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن قوات النظام اعتقلت الطبيب مرتين منذ بداية الثورة السورية، بسبب معالجته للمتظاهرين.

واعتقلته للمرة الثالثة في شباط 2018 مع مجموعة ناشطين من مخيم معريا، في حوض اليرموك غربي درعا، واقتادتهم إلى فرع المداهمة بدمشق (215)، في أثناء محاولة قوات النظام السيطرة على منطقة حوض اليرموك.

وأطلق أبناء حوض اليرموك على أسامة عمر الخالد لقب “طبيب الدراويش والأيتام”، بسبب أجر المعاينة البسيط، وامتناعه عن أخذه في حال كان المريض فقيرًا.

كما عالج المتظاهرين والمدنيين المصابين نتيجة قصف قوات النظام، بحسب صفحة “تجمع أبناء حوران” المحلية على “فيس بوك”.

#أحرار_حوران#درعا – #الشجرة :استشهد الطبيب "أسامة عمر الخالد" (64 عام) تحت التعذيب في سجون الأسد بعد اعتقال دام لعام…

Gepostet von ‎تجمع أحرار حوران‎ am Dienstag, 26. November 2019

 

وتمكنت قوات النظام من السيطرة على محافظة درعا، في تموز عام 2018، بموجب اتفاقيات تسوية، بعد أيام من قصف وتعزيزات عسكرية، وسط تقديم ضمانات روسية للأهالي وفصائل المعارضة.

ورغم اتفاق التسوية إلا أن الأفرع الأمنية شنت حملات اعتقال في مناطق درعا وريفها طالت أشخاصًا عملوا سابقًا في صفوف “الجيش الحر” وناشطين، بحجة وجود دعاوى شخصية ضدهم.



English version of the article

مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة