fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وفد النظام ينسحب من اجتماع اللجنة المصغرة للمرة الثالثة

أعضاء وفد النظام السوري في "اللجنة الدستورية" (صحيفة الوطن)

ع ع ع

انسحب وفد النظام السوري من اجتماعات اللجنة المصغرة  المنبثقة عن “اللجنة الدستورية”، بعد رفض مناقشة مقترح جدول الأعمال الذي قدمه لاجتماعات اللجنة.

وأفاد موفد عنب بلدي إلى جنيف اليوم، الأربعاء 27 من تشرين، أن وفد النظام أصر على مناقشة أجندته الخاصة تحت مسمى “الركائز الوطنية” في اجتماعات اللجنة المصغرة ولكن المعارضة رفضت ذلك.

وبحسب الموفد فإن وفد المعارضة رفض مناقشة الأجندة هذه، عازيًا ذلك إلى أنه يأخذ من وقت اللجنة ست أو سبع جولات إضافية.

واتهم وفد النظام المعارضة بعدم الجدية و”الارتهان” لأوامر جهات خارجية، ووفق ما نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر من وفد النظام، أن الوفد “حاول أن يبدي مرونة” واقترح دخول القاعة وطرح جدول الأعمال ولكن وفد المعارضة لم يعط إجابة و”هذا يؤكد عدم جديته”.

وقدمت المعارضة السورية مقترحًا ثالثًا، مساء أمس الثلاثاء، لجدول أعمال اللجنة، التي بحثها المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون، مع الرئيسين المشتركين للجنة، بحسب الموفد.

ولم تعلن المعارضة فحوى مقترحها الثالث للمحادثات.

ورفض وفد النظام السوري مقترحات المعارضة، وأصر على أن يعترف وفد المعارضة بما يسمى ورقة “الركائز الوطنية” التي طرحها، الاثنين الماضي، في أول يوم من اجتماعات الجولة الثانية.

ولم تعقد اجتماعات الجولة الثانية من اللجنة الدستورية في الأيام الثلاثة المقررة بها، منذ يوم الاثنين الماضي، بسبب عدم الاتفاق على جدول أعمال الاجتماعات.

وتتحدث “الركائز الوطنية” التي طرحها وفد النظام، عن إدانة الاحتلال وخاصة “الاحتلال التركي”، بحسب وصف الورقة.

واختتمت الجولة الأولى من اجتماعات المجموعة المصغرة لـ “اللجنة الدستورية” السورية أعمالها، في مدينة جنيف السويسرية، في 8 من تشرين الثاني الحالي، بتقديم المجموعات الثلاث، المعارضة والنظام و”المجتمع المدني”، أوراقًا كان من المفترض أن تتم دراستها قبل بدء الجولة الثانية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة