fbpx

“منسقو الاستجابة”: نزوح أكثر من ألفي عائلة شمال غربي سوريا أمس

طفلة نازحة في مخيم التح بمعرة مصرين -29 تشرين الثاني 2019- (خاص عنب بلدي)

طفلة نازحة في مخيم التح بمعرة مصرين -29 تشرين الثاني 2019- (خاص عنب بلدي)

ع ع ع

نزحت حوالي 2150 عائلة (11800 نسمة) من مناطق خفض التصعيد في شمال غربي سوريا، خلال الـ 24 ساعة الماضية، معظمهم ما زالوا حتى لحظة إعداد الخبر على الطرقات الرئيسة وفي العراء.

وقال فريق “منسقو الاستجابة” في بيان نشره اليوم، الجمعة 29 من تشرين الثاني، إن نحو 11250 عائلة (61300 نسمة) نزحوا منذ مطلع الشهر الحالي.

وأضاف أن الفرق الميدانية تواصل توثيق المدنيين الفارين من مناطق القصف باتجاه المناطق الأكثر أمنًا، كما حذر الفريق من عمليات نزوح ضخمة جديدة يصعب السيطرة عليها، في حال استهداف النظام للمدن الكبرى في شمالي غربي سوريا.

بينما وصل عدد المخيمات في شمال غربي سوريا إلى 1153، بينها 242 مخيمًا عشوائيًا، بينما كان عددها سابقًا 130.

كما ازداد عدد النازحين ضمن المخيمات ووصل إلى أكثر من 962 ألفًا، بحسب تصريح سابق لمدير فريق “منسقو الاستجابة”، محمد حلاج، لعنب بلدي، في 5 من تشرين الثاني الحالي.

وتأتي موجات النزوح بالتزامن مع تصاعد هجمات قوات النظام السوري، مصحوبة بالقصف المدفعي وغارات الطيران الروسي الممنهجة على المناطق المدنية في ريفي إدلب وحماة، منذ بداية عمل اللجنة الدستورية في 29 من تشرين الأول الماضي.

وقال مدير قطاع الدفاع المدني في إدلب، مصطفى حاج يوسف، اليوم، إن الطيران الروسي استهدف قرية بكفلا بمنطقة النهر الأبيض شمالي جسر الشغور، خلال ساعات الليل بـ 24 غارة جوية مكثفة.

وأضاف حاج يوسف لعنب بلدي أن أربع طائرات حربية تناوبت على قصف بكفلا، ما أسفر عن دمار واسع في المنطقة السكنية، دون تسجيل إصابات بشرية خلال الغارات الجوية، وسط مخاوف من تصعيد قادم من النظام والروس على المنطقة، بحسب تعبيره.

كما شن الطيران الروسي منذ صباح اليوم غارات مكثفة على بلدة السرمانية بريف حماة الغربي، وغارات أخرى على منطقة الكبانة بريف اللاذقية الشمالي، بحسب مراسل عنب بلدي.

وسجل الدفاع المدني السوري أمس الخميس استهداف قوات النظام سبع بلدات بخمسة براميل متفجرة وأربعة صواريخ أرض أرض، ثلاثة منها محملة بقنابل عنقودية، بالإضافة لأكثر من 20 قذيفة مدفعية، رغم العاصفة المطرية التي ضربت الشمال السوري.

بيان منسقو الاستجابة 29 من تشرين الثاني 2019

بيان منسقو الاستجابة 29 من تشرين الثاني 2019



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة