fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اللحوم تتناقص في أسواق دمشق.. دعوات لوقف إخراجها إلى باقي المحافظات

سوق الهال في دمشق (الوطن أونلاين)

سوق الهال في دمشق (الوطن أونلاين)

ع ع ع

تشهد أسواق دمشق ارتفاعًا متزايدًا في أسعار اللحوم خلال الفترة الأخيرة، بسبب تزايد عمليات التهريب نتيجة التراجع في قيمة الليرة السورية، وإحجام أربعة من كبار تجار الغنم عن البيع للمسالخ في دمشق.

وقال رئيس جمعية اللحامين بدمشق، أدموند قطيش، أمس الثلاثاء 3 من كانون الأول، إن “الحل يكون بمنع خروج الخراف من دمشق وريفها إلى باقي المحافظات”، بحسب ما نقلته صحيفة “الوطن” المحلية.

ولفت إلى ان بعض الخراف يتم تهريبها إلى تركيا ولبنان بعد إخراجها إلى حلب وحماة وحمص.

وبرر قطيش توقف أربعة من كبار التجار عن تزويد اللحامين بالخراف المذبوحة في أسواق دمشق.

وقال إنهم يشترون الكيلوغرام الواحد من الخروف الحي بسعر 3150 ليرة سورية، ويباع بعد عملية الذبح بخمسة آلاف، بينما يضطر للبيع بسعر التموين وهو 5500 ليرة للهبرة العادية، لذلك فالجميع خاسر.

وارتفعت أسعار اللحوم في جنوبي سوريا خلال العام الحالي، وسلطت عنب بلدي الضوء على ذلك التراجع في تقرير سابق.

ووفق تقرير منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو)، الصادر في أيلول الماضي، فإن القاعدة العامة لمربي المواشي خلال الأعوام المطيرة، كالعام الحالي، تقضي بالحفاظ على الحيوانات للتكاثر وزيادة عائداتها مستقبلًا لوجود الغذاء الوفير، وبالتالي تنخفض أسعار المنتجات الحيوانية من حليب وأجبان مقابل ارتفاع أسعار اللحوم لقلة الحيوانات المباعة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة