fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وفاة المغني المصري شعبان عبد الرحيم

شعبان عبد الرحيم في أحد البرامج الحوارية (يوتيوب)

شعبان عبد الرحيم في أحد البرامج الحوارية (يوتيوب)

ع ع ع

توفي المغني الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم اليوم، الثلاثاء 3 من كانون الأول، في مستشفى المعادي في العاصمة المصرية القاهرة.

ونقلت صحيفة “الوطن” المصرية تصريحات لابن الفنان الراحل، عمر شعبان، أكد فيها وفاة والده، دون ذكر سبب الوفاة المباشر.

وظهر شعبان عبد الرحيم فنيًا للمرة الأخيرة، قبل يومين، ضمن حفلات “موسم الرياض”، في العاصمة السعودية، وأحيا الحفل جالسًا على كرسي متحرك، نتيجة إصابته بكسر في قدمه.

https://twitter.com/Turki_alalshikh/status/1200532938389118976

من هو شعبان عبد الرحيم

ولد شعبان عبد الرحيم في عام 1957، وعرف في عام 2001 بعد إطلاقه لأغنية “أنا بكره إسرائيل”، التي حققت نجاحًا واسعًا على مستوى العالم العربي، والتي تزامنت مع الانتفاضة الفلسطينية.

سبق الأغنية إطلاق شعبان عبد الرحيم ألبومين غنائيين، حمل الأول اسم “أحمد حلمي إتجوز عايدة”، وحقق نجاحًا مقبولًا، تبعه ألبوم تحت اسم “كداب يا خيشة”.

وبحسب موقع “السينما.كوم”، المختص بالفنانين، تولى المغني الشعبي أنور العسكري تدريب عبد الرحيم على الغناء الشعبي، ثم تعرف إلى المنتج سيد عبد اللطيف، وهو الذي أصدر أول ألبومات عبد الرحيم.

عمل شعبان عبد الرحيم قبل الغناء في محل لكي الملابس.

شعبان في السينما

شارك عبد الرحيم في عدد من المسلسلات والأفلام السينمائية قبل شهرته الواسعة، فشارك في فيلم “عفاريت الأسفلت” للمخرج أسامة فوزي عام 1996، وفي مسلسل “سامحوني ما كنش قصدي” للمخرج إسماعيل عبد الحافظ عام 1999.

استغلت شركات الإنتاج المصرية الشهرة الكبيرة التي حازها شعبان عبد الرحيم، بعد عام 2001، ليشارك في عدة أفلام سينمائية، أحدها كان مع المخرج داوود عبد السيد، أحد أهم مخرجي السينما العربية، ويشارك في بطولة فيلم “مواطن ومخبر وحرامي”، ثم إلى جانب سمير غانم في مسرحية “دو ري مي فاصوليا” في العام نفسه.

قام شعبان عبد الرحيم ببطولة فيلم “فلاح في الكونغرس”، في عام 2002 مع المخرج فهمي الشرقاوي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة