fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

مقتل سجين وأربعة زوار بقصف على سجن إدلب المركزي

غارات صاروخية من الطيران السوري على كفرنبل جنوبي إدلب- 4 حزيران 2019 (كفرنبل نيوز)

ع ع ع

قالت “حكومة الإنقاذ” إن سجينًا وأربعة من الزوار قتلوا بقصف استهدف سجن إدلب المركزي بغارات جوية.

وفي بيان لوزارة الداخلية في “حكومة الإنقاذ” اليوم، الثلاثاء 3 من كانون الأول، قالت إن تسع غارات نفذتها ثلاث طائرات، أمس، الاثنين 2 من كانون الأول، أدت إلى مقتل وإصابة عدد من السجناء وفرار آخرين.

وصعّد الطيران الحربي التابع لقوات النظام وحليفته روسيا من القصف على مناطق محافظة إدلب شمال غربي سوريا، بالتزامن مع عمليات عسكرية على الأرض شرقي المحافظة.

وتكتمت “حكومة الإنقاذ” عن استهداف الطيران الحربي للسحن المركزي أمس، وأخرت إعلانها إلى اليوم.

وقال وزير الداخلية في “الإنقاذ”، أحمد لطوف، إن الداخلية استنفرت جميع عناصرها لضبط الأمر وإسعاف المصابين للنقاط الطبية القريبة.

وأضاف لطوف أن الشرطة وأجهزة الأمن الداخلي تمكنت من القبض على عدد كبير من السجناء الفارين، وسلم آخرون أنفسهم للحواجز المحيطة، ونقلوا إلى أماكن “أكثر أمانًا”.

ولا تزال دوريات الشرطة تلاحق الفارين، ووجهت نداء لأهالي المنطقة بمساعدتهم وإخبارهم عن أي فار يشاهدونه، ودعتهم لتبليغ الحواجز المحيطة.

وتدير “حكومة الإنقاذ”، التي أُسست في 2017، شؤون محافظة إدلب على الأصعدة كافة.

ووثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، مقتل 227 مدنيًا بينهم 72 طفلًا و32 سيدة، منهم 56 مدنيًا بينهم 19 طفلًا وست سيدات قتلوا على يد قوات النظام السوري، خلال تشرين الثاني الماضي.

وقتل على يد القوات الروسية 70 مدنيًا، بحسب التقرير، بينهم 26 طفلًا و11 سيدة.

ومن ضمن الضحايا، وفق التقرير، ثلاثة من الكوادر الطبية، اثنان منهما على يد قوات النظام وواحد في تفجير لم يُعرف منفذه، كما قتل إعلامي على يد قوات النظام.



English version of the article

مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة