× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

ثلاثون ضحية في حريق مستوصف ميسلون، معظمهم أطفال

حريق مستوصف ميسلون في القامشلي

ع ع ع

قضى نحو 30 مدنيًا جراء انفجار خزان محروقات في مستوص ميسلون، وسط مدينة القامشلي بمحافظة الحسكة، اليوم الأحد.

وتزامن الحادث مع حملة تلقيح للأطفال كان مقررًا  أن تبدأ اليوم في المدينة، في مستوصف ميسلون، الذي كان يعج بالأطفال وذويهم عند الانفجار، الذي استهدف المكان، قبيل مجيء سيارات الإطفاء والإسعاف لإجلاء الضحايا.

وقال الناشط الإعلامي سراج الحسكاوي، إن معظم الضحايا من الأطفال، والإصابات كبيرة معظمها حروق متفاوتة، تم نقل أصحابها إلى مشافي المدينة.

ولم يعرف حتى اللحظة إن كان الانفجار مدبرًا أم أنه حادث عرضي، فيما يتبادل بعض الناشطين الشكوك حول وقوف جهات وراءه.

تخضع مدينة القامشلي لسيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي وقوات الأسد، ويقطنها آلاف العوائل معظمهم من الأكراد والعرب، وتقع شمالي مدينة الحسكة على مقربة من الشريط الحدودي مع تركيا.

مقالات متعلقة

  1. للمرة الأولى.. الطيران الحربي يستهدف مواقع "أسايش" في الحسكة
  2. الهاون يستهدف القامشلي وتنظيم "الدولة" يتبنى تفجيرًا فيها
  3. مفخخة تضرب وسط القامشلي والضحايا مدنيون
  4. نظام الأسد يختطف صحفيًا سويديًا ومترجمًا في القامشلي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة