fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لافروف يدعو إلى “تحرير” إدلب وإعادة النظام السوري إليها

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وعن يمينه نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمر صحافي مشترك في وزارة الخارجية في واشنطن في 10 كانون الأول 2019، (AFP).

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وعن يمينه نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمر صحافي مشترك في وزارة الخارجية في واشنطن في 10 كانون الأول 2019، (AFP)

ع ع ع

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إنه يجب تحرير إدلب بالكامل من “الإرهابيين” واستعادة سيطرة النظام السوري عليها، بحسب تعبيره.

وجاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده لافروف أمس، الثلاثاء 10 من كانون الأول، في العاصمة الأمريكية، واشنطن، وأكد أنه من الضروري إعادة إدلب لسيطرة النظام السوري، مؤكدًا على ضرورة الحل السياسي في سوريا.

وأعلن لافروف في المؤتمر الصحفي الذي جمعه مع نظيره الأمريكي، مايك بومبيو، أن تركيا لم تتمكن من فصل”الجيش الوطني” التابع للمعارضة السورية عن “إرهابيي جبهة النصرة”، في منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وحول الوضع في سوريا، قال لافروف “لا يمكن حل الأزمة السورية بالطرق العسكرية، بل يجب إطلاق عملية سياسية برعاية اللجنة الدستورية السورية”.

وتشهد مدينة إدلب في الشمال السوري تصعيدًا من قبل الطيران الروسي والنظام السوري ما أدى إلى مقتل وجرح العشرات من المدنيين، إضافة إلى تهجير الآلاف، خلال الأيام الماضية.

وبحسب “الدفاع المدني” في إدلب فإن خمسة أشخاص أصيبوا أمس، جراء قصف مدفعي وصاروخي على مدن وقرى ريف إدلب.

في حين قتل 21 مدنيًا وأصيب 42 آخرون، بينهم 14 طفلًا وثماني نساء، السبت الماضي، جراء قصف الطائرات الحربية الروسية وطائرات الأسد على بلدتي البارة وبليون وقرية ابديتا في جبل الزاوية، بالإضافة لاستهداف ثلاثة أسواق شعبية.

وتجاهل المسؤولون الأتراك التصعيد العسكري في إدلب، إذ لم يصدر أي تصريح من قبل المسؤولين السياسين والعسكريين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة