أندية إسبانيا تفوز بـ 66% من ألقاب أوروبا خلال عقد

قائد ريال مدريد الإسباني سيرجو راموس في ليلة التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا (EFE)

قائد ريال مدريد الإسباني سيرجو راموس في ليلة التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا (EFE)

ع ع ع

فازت أندية الدوري الإسباني (لا ليغا) بنحو ثلثي الألقاب الأوروبية خلال العقد الأخير، من عام 2010 وحتى نهاية 2019 الحالي.

وذكرت شبكة “OPTA” المختصة بالإحصائيات الرياضية، أن أندية الدوري الإسباني فازت بـ 20 لقبًا من أصل 30 لقبًا أوروبي خلال العقد الأخير، أي ما يعادل 66% من مجموع الألقاب.

وفاز نادي ريال مدريد خلال العقد الأخير بسبع بطولات أوروبية شملت دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات وكأس السوبر الأوروبي ثلاث مرات، ويلحق بريال مدريد نادي العاصمة الإسبانية الثاني، أتلتيكو مدريد والذي حقق ست بطولات أوروبية، إذ فاز بالدوري الأوروبي في ثلاث مناسبات وكأس السوبر الأوروبية مثلها.

وحقق نادي برشلونة أربعة بطولات أوروبية خلال العقد الأخير بفوزه بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين وكأس السوبر الأوروبي مرتين.

وحقق نادي إشبيلية الإسباني الدوري الأوروبي في ثلاث مناسبات.

تفاصيل البطولات

حملت الأندية الإسبانية لقب دوري أبطال أوروبا تسع مرات، منذ موسم 2009-2010.

وفاز برشلونة باللقب، موسم 2010-2011، بالمباراة النهائية التي جمعته مع مانشستر يونايتد، والتي انتهت بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد للشياطين الحمر.

وتوج ريال مدريد بموسم 2013-2014، بعد أن كان بايرن ميونخ هو بطل النسخة التي سبقته.

وتمكن نادي برشلونة من رفع كأس البطولة موسم 2014-2015 على حساب نادي يوفنتوس الإيطالي.

وعاد النادي الملكي وحمل اللقب الحادي عشر في تاريخه على حساب أتلتيكو مدريد الإسباني بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف.

وحافظ الميرنغي على اللقب في موسم 2016-2017، بعدما فاز على نادي يوفنتوس الإيطالي بالنتيجة ذاتها، قبل أن يسجل رقمًا قياسيًا غير مسبوق بالمحافظة على اللقب للمرة الثالثة على التوالي بفوزه على ليفربول، بطل النسخة التي تلتها.

وشهدت بطولة الأبطال نهائيين إسبانيين خالصين جمعا قطبي العاصمة مدريد أتلتيكو والريال موسمي 2014 و2016.

وبالعودة إلى الدوري الأوروبي حملت الأندية الإسبانية اللقب ست مرات في العقد الأخير.

وحمل اللقب الأوروبي نادي أتلتيكو مدريد ثلاث مرات في موسمي 2009-2010 و2011-2012 و2017-2018.

بينما حمل الكأس الأوروبية نادي إشبيلية الإسباني في ثلاثة مواسم متتالية من 2013 حتى 2016.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة