fbpx

بعد القطرية.. عودة الخطوط الليبية لعبور الأجواء السورية

طائرة تابعة للخطوط الجوية الليبية (jetphotos)

ع ع ع

أعلنت وزارة النقل السورية عودة الخطوط الجوية الليبية للعبور فوق الأجواء السورية بعد توقف دام لسنوات بسبب الحرب.

وقالت الوزارة عبر موقعها الرسمي أمس، الاثنين 6 من كانون الثاني، إن وزير النقل، علي حمود، منح الخطوط الجوية الليبية إذنًا لعبور الأجواء السورية، بناء على طلب تقدمت به هيئة الطيران المدني الليبية إلى وزارة النقل السورية من خلال المؤسسة العامة للطيران المدني.

وأشارت إلى أن ذلك يأتي انسجامًا مع الاتفاق الجوي بين البلدين، إضافة إلى ما يحققه استخدام الأجواء السورية لجهة خفض التكاليف وتوفير الوقت.

وأوضحت الوزارة أن إحجام عدد ‏كبير من شركات الطيران عن المرور فوق الأجواء السورية منذ اندلاع الحرب، رتب أعباء إضافية على سعر التذكرة والوضع الفني ‏للطائرات.

ولفتت إلى أن وقت الالتفاف حول سوريا يبلغ نحو ‏ساعة ونصف الساعة وهو ما يتسبب بخسائر كبيرة على الشركات التي امتنعت عن العبور في الأجواء السورية.

والخطوط الجوية الليبية هي شركة حكومية ومقرها في مطار معيتيقة الدولي في طرابلس.

وعادت عدد من الشركات للعبور فوق الأجواء السورية، وكانت أحدثها الخطوط الجوية القطرية في نيسان 2018، إضافة إلى الشركات الإيرانية و”فلاي” العراقية والخطوط الجوية اللبنانية “ميدل إيست”.

ورفعت حكومة النظام السوري رسوم العبور فوق الأجواء السورية في تموز 2018 بنسبة 50% لتصبح 150 دولارًا على مرور الطائرة في الأجواء السورية في المرة الواحدة، على ألا يزيد وزنها على 75 طنًا، وتزيد الرسوم بزيادة وزن الطائرة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة