بعد زيارة بوتين إلى دمشق.. تركيا: الأسد فقد صفة القائد

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس النظام السوري بشار الأسد (تعديل عنب بلدي)

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس النظام السوري بشار الأسد (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

اعتبرت تركيا أن رئيس النظام السوري، بشار الأسد، فقد “صفة القائد”، في وقت زار فيه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، دمشق والتقى بالأسد.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، في مؤتمر صحفي اليوم، الثلاثاء 7 من كانون الثاني، إن موقف تركيا من نظام بشار الأسد واضح، مشيرًا إلى أن “الأسد فقد صفة القائد الذي سينقل سوريا إلى مستقبل ديمقراطي وتعددي يسوده السلام”.

ووصل بوتين إلى دمشق في زيارة مفاجئة إلى دمشق، اليوم، وتعتبر المرة الأولى التي يزور فيها العاصمة، بعدما زار أواخر 2017 قاعدة حميميم العسكرية التابعة لروسيا في الساحل السوري واستدعى إليها الأسد.

والتقى بوتين بالأسد في مقر تجمّع القوات الروسية بدمشق بحضور ضباط ومسؤولين روس، وبوجود مسؤول سوري واحد هو وزير الدفاع، علي عبد الله أيوب.

اقرأ أيضًا: ضابط روسي يمنع الأسد من اللحاق ببوتين

وبحث الرئيسان تطورات المنطقة كما “بحثا خطط القضاء على الإرهاب الذي يهدد أمن وسلامة المواطنين السوريين في إدلب، وتطورات الأوضاع في الشمال السوري والإجراءات التي تقوم بها تركيا هناك”، بحسب وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

ويتوجه بوتين من دمشق إلى تركيا للقاء الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، لتدشين مشروع “السيل التركي” لضخ الغاز الروسي إلى تركيا.

وتجول بوتين برفقة الأسد في دمشق وزار الجامع الأموي والكنيسة الكاتدرائية المريمية.

وسيكون الملف السوري حاضرًا بقوة في مباحثات بوتين وأردوغان، غدًا، وسط سعي الرئيس التركي للتوصل لوقف إطلاق نار دائم في إدلب، التي تتعرض لحملة عسكرية من قبل النظام السوري المدعوم من الطيران الروسي.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة