بعد القصاص.. “سحق الطغاة” لتحرير مطار ثعلة

بعد القصاص.. “سحق الطغاة” لتحرير مطار ثعلة

عنب بلدي عنب بلدي
.jpg

معركة "سحق الطغاة" لتحرير مطار ثعلة العسكري

أعلنت فصائل من الجيش الحر في محافظة درعا، بدء معركة “سحق الطغاة” الهادفة إلى السيطرة على مطار ثعلة العسكري وبلدة الدارة والسرية الرابعة، وذلك غداة تحرير اللواء 52 القريب من ثعلة ضمن معركة “القصاص”، التي شاركت فيها كتائب الجيش الحر والفصائل الإسلامية.

وفي بيان مصور، بُث اليوم الأربعاء على موقع يوتيوب، أعلنت فصائل من الجيش الحر، أبرزها جيش اليرموك وألوية الفرقان وألوية العمري ولواء الحق، بدء معركة “سحق الطغاة”.

وأفاد ناشطون، أن عناصر الحر تمكنوا قبل قليل من السيطرة على حاجز الكوم وقرية سكاكا على محور بلدة الدارة، تزامنًا مع قصف مدفعي بقذائف الهاون والصواريخ محلية الصنع على قرية الثعلة وتل حديد المحاذي للمطار.

ويعتبر مطار ثعلة العسكري البوابة الغربية لمحافظة السويداء ويتبع لها إداريًا، وتأتي هذه المعارك استكمالًا لمواجهات أمس، التي أفضت إلى تحرير اللواء 52 بالكامل خلال ثماني ساعات، على الرغم من كونه أكبر قواعد الأسد في درعا.

مقالات متعلقة

  1. الأسد يخسر أبرز قواعده في درعا ومطار الثعلة تحت نيران «الحر»
  2. إسقاط طائرة حربية في حوران.. "سحق الطغاة" مستمرة
  3. ما هي الخسائر البشرية في "معركة القصاص"؟
  4. مطار الثعلة تحت نيران "الثوار".. ولا نية لدخول السويداء

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية