بيان شديد اللهجة بحق حسن نصر الله من إقليم كردستان العراق

الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله (AFP)

ع ع ع

وصف المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان العراق، جوتيار عادل، زعيم “حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله، بـ”الجبان”.

وأصدر عادل بيانًا اليوم، الاثنين 13 من كانون الثاني، رد فيه على تصريحات لنصر الله تحدث فيها عن قيادة إقليم كردستان العراق، وفق موقع “رووداو” الكردي.

وهاجم نصر الله، أمس الأحد، رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود البارزاني، وزعم أن الأخير انتابه الخوف عند هجوم تنظيم “الدولة الإسلامية”، وأنه اتصل بقائد “فيلق القدس” حينها، قاسم سليماني، الذي وصل مع مجموعة من القادة بينهم قادة من “حزب الله” وهذا ما أبعد الخطر عن أرض الإقليم.

وكان نصر الله يتحدث في مناسبة مرور أسبوع على مقتل سليماني برفقة نائب رئيس هيئة “الحشد الشعبي” العراقي، أبو مهدي المهندس، بضربة أمريكية استهدفتهما في مطار بغداد الدولي، في 3 من كانون الثاني الحالي، في أثناء عودة سليماني من دمشق.

وقال المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان العراق، “أثار استغرابنا هجومكم بصوت هزيل وأسلوب صبياني على إقليم كردستان وعلى زعيم أمة”.

وتابع، “إنك يا من لم ترَ نور الشمس منذ سنين لاختبائك في الأقبية، تهين وتهزأ بشعب بطل، كان عليك بدلًا عن هذا التهجم غير المبرر أن تدافع عن شعب مضطهد يعاني الظلم منذ سنين”.

وأكد عادل أن قوات “البيشمركة” هي التي دافعت عن أربيل وعن إقليم كردستان وليست قوات غيرها.

وأضاف موجهًا حديثه إلى نصر الله: “أما الشخص الذي تقول إنه كان يمثلكم وشارك في زيارة البارزاني، فلا بد أنه نفس الشخص الذي كان يحلم مع أمثاله في أيام 16 و20 و26 من تشرين الأول 2017 باحتلال كردستان، لكن أرغمت أنوفهم على مواجهة صمود البيشمركة ودفاعهم البطولي، وقبرت أحلامهم”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة