fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

بيريز ينهي صفقة الفرنسي: لا أعرف من هو بوغبا

لاعب نادي مانشستر يونايتد بول بوغبا (رويترز)

لاعب نادي مانشستر يونايتد بول بوغبا (رويترز)

ع ع ع

أنهى رئيس ريال مدريد الإسباني، فلورنتينو بيريز، كل الإشاعات الصحفية التي تحدثت عن انتقال لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي، الفرنسي بول بوغبا، إلى ريال مدريد منذ الصيف الماضي، مع تزايد التكهنات بشأن محاولات مدريد شراء عقد اللاعب في صيف عام 2021.

وقال رئيس النادي الملكي، في رد على سؤال للقناة الرياضية السعودية، عقب تتويج ناديه بكأس السوبر الإسباني، عن تطورات قضية اللاعب الفرنسي وانتقاله إلى الريال “أنا لا أعرف بوغبا”.

ويؤكد هذا التصريح ما تناقلته وسائل إعلام إسبانية من تكهنات حول “صرف نظر النادي الملكي عن التعاقد مع بوغبا”.

ولم يصدر أي رد من قبل اللاعب الفرنسي، أو نادي مانشستر يونايتد على تصريح بيريز.

لماذا صرف النادي النظر عن بوغبا؟

وذكرت صحيفة “MARCA” الإسبانية، في 21 من كانون الأول 2019، أن اللاعب الفرنسي ما زال يرغب بمغادرة فريقه، والانضمام إلى كتيبة زين الدين زيدان، إلا أن إدارة النادي الملكي أخبرت وكيل اللاعب أنه لا يفكر بالتعاقد مع بوغبا في الانتقالات الشتوية المقبلة.

وفي فترة الانتقالات الصيفية أراد مدرب ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، ضم مواطنه بول بوغبا متوسط ميدان مانشستر يونايتد، الذي أبدى رغبته في الرحيل عن “الشياطين الحمر” إلى وجهة غير محددة.

لم يتحقق ما تمناه زيدان بسبب المتطلبات المالية العالية لمانشستر يونايتد مقابل التخلي عن اللاعب، الذي استقدمه “الشياطين” بصفقة قياسية من يوفنتوس الإيطالي عام 2017، إذ رفض ريال مدريد دفع مبلغ مالي يزيد على 100 مليون يورو مقابل الحصول على خدمات بوغبا.

وأرجعت صحيفة “MARCA” رفض ريال استقدام بوغبا إلى سببين: الأول هو السعر المرتفع الذي لا يرغب النادي الملكي بدفعه، خاصة مع صرف النادي في الصيف الماضي ما يقارب 300 مليون يورو في سوق الانتقالات.

ويتعلق السبب الثاني برغبة ريال مدريد في تطوير لاعبيه الشباب، مع المستوى العالي الذي يقدمه فيديريكو فالفيردي خلال الموسم الحالي مع الريال.

إلى جانب العودة المتوقعة للاعب المعار إلى ريال سوسيداد، مارتن أوديغارد، إلى ريال مدريد في الصيف المقبل، ويرى النادي الملكي أن التوقيع مع بوغبا يعني منع تطوير كلا اللاعبين.

لماذا بوغبا إذا كان فالفيردي حاضرًا؟

أنقذ اللاعب الأورغوياني فيديريكو فالفيردي، فريقه ريال مدريد من الهزيمة أمام أتلتيكو مدريد، مساء أمس، بعد إيقافه اللاعب موراتا الذي كان في الطريق للانفراد بحارس الريال، تيبو كورتوا، في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

حصل فالفيردي على الطرد مباشرة بعد عرقلته لموراتا، ورغم ذلك حصل اللاعب على جائزة أفضل لاعب في البطولة وأفضل لاعب في المباراة، واحتفلت به جماهير الريال مطولًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، معتبرين أنه سبب الانتصار الأول في المباراة إلى جانب كورتوا.

بلغت نسبة التمريرات الصحيحة لفالفيردي 91%، بحسب موقع “Who scored” المتخصص بالإحصائيات الرياضية.

في مقال للصحفي الإسباني كارلوس كاربيو، في صحيفة “MARCA” الإسبانية، في 28 من تشرين الثاني 2019، تساءل: “لماذا يريد ريال مدريد التعاقد مع بوغبا إذا كان فالفيردي حاضرًا؟”.

وقال كاربيو إن البعض يرى أن الحل بالنسبة لزيدان هو بوغبا، ولكن في الوقع فالفيردي هو الحل لسنوات طويلة، متسائلًا أنه هل من المنطقي دفع ما بين 120 و150 مليون يورو سيطلبها مانشستر يونايتد حاليًا، وفي هذه اللحظة الوضع يناسب فالفيردي الذي يعيش بفترة رائعة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة