ميليشيا “لواء الباقر” تستولي على منازل مدنيين في بلدة الحسينية بدير الزور

عناصر تابعون لقوات النظام السوري في مدينة البوكمال بدير الزور - 21 من تشرين الثاني 2017 (سانا)

ع ع ع

قال مراسل عنب بلدي في دير الزور، إن ميليشيا “لواء الباقر” استولت على منازل مدنيين في قرية الحسينية.

وأوضح المراسل اليوم، الثلاثاء 28 من كانون الثاني، أن المنازل تقع في الجزء الذي تسيطر عليه قوات النظام السوري من بلدة الحسينية.

وأشار إلى أن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) تسيطر أيضًا على جزء من البلدة، الواقع على امتداد الريف الغربي للمحافظة.

ولفت إلى أن مصادر في القرية أخبرته أن الحادثة وقعت أمس، الاثنين، وأن عناصر ميليشيا “لواء الباقر” حولوا بعض المنازل المصادرة إلى مقرات عسكرية لها على الفور.

وينتمي “لواء الباقر” إلى عشيرة البكارة السورية، ويتلقى دعمًا ماليًا وعسكريًا من “الحرس الثوري” الإيراني.

وأكدت تقارير إعلامية سابقة، وجود علاقة وثيقة بين “اللواء” وبقية التشكيلات الإيرانية العاملة في سوريا، وخاصة “حركة النجباء”.

وينتشر مقاتلو “لواء الباقر” في عدة أحياء داخل دير الزور، بالإضافة إلى قرى الطابية وخشام ومراط وحطلة والحسينية.

كما ينتشر مقاتلوه في مدينة حلب وريفها، التي شهدت التأسيس الأول له، منتصف 2014.

ويتزعم ميليشيا “لواء الباقر” كل من ياسين المعيوف وخالد صفوف المرعي، ونواف البشير، الذي عاد إلى مناطق النظام السوري مطلع 2017، وهو من مواليد قرية المحيميدة في محافظة دير الزور عام 1954، ودرس فيها وفي مدينة دمشق، وهو الابن الثامن من بين إخوته العشرة.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة