fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

واشنطن تندد بمعارك إدلب وتطالب بوقف إطلاق النار

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وعن يمينه نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمر صحافي مشترك في وزارة الخارجية في واشنطن - 10 كانون الأول 2019 (AFP)

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وعن يمينه نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمر صحافي مشترك في وزارة الخارجية في واشنطن - 10 كانون الأول 2019 (AFP)

ع ع ع

برنامج “مارِس” التدريبي – فاطمة سنكر

أدانت واشنطن العمليات العسكرية التي تجري في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، مطالبة بوقف فوري لإطلاق النار.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء 28 من كانون الثاني، عبر حسابه الشخصي في “تويتر”، إن “أفعالًا وحشية من قبل روسيا، والنظام الإيراني، وحزب الله، ونظام الأسد، تمنع وقف إطلاق النار في شمالي سوريا”.

وأضاف، “نحن ندين الهجمات الهمجية، وندعو لوقف فوري لإطلاق النار”.

وتتعرض محافظة إدلب إلى هجوم من قبل قوات النظام السوري المدعومة من الطيران الروسي، والتي سيطرت على عدة مناطق في ريف المحافظة الشرقي.

وبحث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الأمريكي، دونالد ترامب، مستجدات الأوضاع في سوريا وليبيا، في اتصال هاتفي جرى بينهما، اليوم، بحسب ما ذكره مساعد المتحدث باسم البيت الأبيض، جاد دير، عبر “تويتر”.

وتدعم تركيا فصائل المعارضة في ريف إدلب، المتمثلة بـ”الجيش الوطني” السوري، بينما تدعم روسيا النظام السوري الذي يحاول التقدم للسيطرة على الطريق الدولي “M5” بين دمشق وحلب.

ومنذ اتفاق وقف إطلاق النار بين روسيا وتركيا في الشمال السوري، في 12 من كانون الثاني الحالي، وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” مقتل 87 مدنيًا، وارتكاب أكبر مجزرة على يد النظام السوري في إدلب منذ 26 من نيسان 2019.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة