fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إصابة مراسلة “روسيا اليوم” في معرة النعمان

ع ع ع

أُصيبت مراسلة قناة “روسيا اليوم” في سوريا وفاء شبروني، خلال وجودها في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، التي تمكن النظام مؤخرًا من السيطرة عليها.

وقالت القناة، اليوم، الأربعاء 29 من كانون الثاني، إن قذيفة انفجرت بالقرب من مراسلتها، خلال تغطيتها معارك قوات النظام، دون أن توضح طبيعة الإصابة التي تعرضت لها.

وتعمل شبروني كمراسلة للقناة من دمشق، حيث تسجل أغلب تغطياتها، وهي خريجة كلية الإعلام بجامعة دمشق، من مواليد بلدة مرمريتا في ريف حمص.

ويشهد ريف إدلب الجنوبي معارك بين فصائل المعارضة وقوات النظام السوري منذ نحو شهر، حيث يسعى النظام للسيطرة على كامل الطريق الدولي “M5”.

وسيطرت قوات النظام السوري، بدعم الطيران الروسي، اليوم، على مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي، بعد سبع سنوات من خضوعها لسيطرة المعارضة السورية.

وجاءت سيطرة النظام بعد حملة قصف وصفها ناشطون بـ”الهستيرية والمكثفة”، إلى جانب معارك قوية دارت خلال الأيام الماضية على أطرافها.

وليست هذه المرة الأولى التي يُصاب فيها كادر قناة “روسيا اليوم” العامل على الأراضي السورية.

ففي تموز 2017، قُتل مراسل قناة “روسيا اليوم” في أثناء تغطيته معارك قوات النظام والميليشيات المساندة لها، ضد تنظيم ”الدولة الإسلامية” في ريف حمص الشرقي.

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، حينها، إن “الزميل خالد الخطيب مراسل قناة روسيا اليوم استشهد بنيران إرهابيي داعش في منطقة البغيلية بريف حمص الشرقي”.

ويغطي مراسلو مواقع ووكالات وقنوات إخبارية روسية تحركات قوات النظام العسكرية، قبل وسائل الإعلام المحلية، إذ نشرت وكالة “ANNA” الروسية، اليوم، الصور الأولى لدخول قوات النظام مدينة معرة النعمان.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة