fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

أردوغان يوجه رسالة إلى روسيا في إدلب: لا تضعوا العراقيل

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب اردوغان في مدينة سوتشي (رويترز)

ع ع ع

وجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، رسالة إلى روسيا بعدم وضع عراقيل أمام العمليات التركية في إدلب، والرد على قوات النظام السوري.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي اليوم، الاثنين 3 من شباط، مخاطبًا الروس، “لستم الطرف الذي نتعامل معه بل هو النظام، ونأمل ألا يتم وضع العراقيل أمامنا”.

وأضاف أردوغان أن الضباط الأتراك يتواصلون مع نظرائهم الروس بشكل مكثف و”نواصل عملياتنا استنادًا إلى ذلك”.

وبدا الخلاف بين تركيا وروسيا في إدلب واضحًا، خلال الأيام الماضية، في ظل نقض روسيا الاتفاق مع تركيا، ودعم قوات النظام بالطيران في تقدمه بريف إدلب الجنوبي وسيطرته على عدة مدن وبلدات في محاولة لفتح الطريق الدولي دمشق- حلب.

واتهم أردوغان، الخميس الماضي، روسيا بعدم تنفيذ الاتفاق، وقال إن هناك بعض الاتفاقات بين تركيا وروسيا في مسار “أستانة” و”سوتشي”، لكن “للأسف الروس لم يلتزموا بها”، الأمر الذي نفاه الكرملين.

وقال المتحدث باسم الرئيس الروسي، ديمتري بيسكوف، إن روسيا تفي بالتزاماتها في إدلب، لكن من أسماهم “الإرهابيين” يهاجمون مواقع النظام السوري وقاعدة حميميم، بحسب ما نقلت عنه وكالة “تاس”، في 31 من كانون الثاني الماضي.

وهدد أردوغان موسكو “باتخاذ إجراءات في إدلب من الآن فصاعدًا”، إلا أنه لم يحدد الخطوات المقبلة لتركيا.

وأكد أنه “أبلغ روسيا بأن صبر أنقرة ينفد حيال استمرار القصف على إدلب”.

وعقب ذلك زادت تركيا من نقاط المراقبة في إدلب، وأحاطت مدينة سراقب التي يسعى النظام للسيطرة عليها كونها نقطة تقاطع الطرق الدولي، بأربع نقاط مراقبة.

وتأتي تصريحات أردوغان بعد مقتل أربعة جنود أتراك في إدلب جراء قصف لقوات النظام السوري على نقاط المراقبة التركية، بحسب ما أعلنته وزارة الدفاع التركية.

وقالت الوزارة إن أربعة جنود قتلوا وأصيب تسعة آخرون، أحدهم بحالة حرجة، في قصف للنظام السوري بإدلب شمال غربي سوريا.

وأضافت أن هجمات النظام تعد تعديًا على التفاهم حول إدلب (مع روسيا)، مؤكدة أن القوات التركية ردت على الفور على مصادر النيران.

وهدد الرئيس التركي بمحاسبة قوات النظام السوري بعد مقتل الجنود، معلنًا حصيلة قصف الجيش التركي لمواقع النظام.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي اليوم، إن القوات التركية في إدلب أطلقت 122 قذيفة مدفعية و100 قذيفة هاون على 46 هدفًا لقوات النظام.

وأضاف أنه بحسب الإحصائيات الأولية، قُتل نحو 35 عنصرًا من قوات النظام، مهددًا بأن هناك ما يقرب من 40 نقطة للنظام السوري في مرمى عمليات الجيش التركي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة