وفاة شخصين إثر انهيار مبنى في مدينة دير الزور

وفاة شخصين في انهيار مبنى بشار سينما فؤاد وسط مدينة دير الزور - 5 شباط 2020 (شبكة أخبار دير الزور، فيس بوك)

ع ع ع

قالت “الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون” الحكومية السورية، إن شخصين توفيا، في مدينة دير الزور، إثر انهيار مبنى.

وأوضحت “الهيئة” اليوم، الأربعاء 5 من شباط، أن المبنى مؤلف من خمسة طوابق، ويقع في شارع سينما فؤاد وسط المدينة، مشيرة إلى أنه انهار في أثناء وجود عدد من الأشخاص بداخله.

ولفتت إلى أن الحصيلة الأولية تشير إلى وفاة شخصين بسبب الانهيار، وقالت إن فرق الإنقاذ تعمل على إزلة الركام والبحث عن آخرين.

ونشرت صفحات محلية بينها “فرات بوست” و”دير الزور24“، اليوم، صورًا تظهر المبنى المنهار، وعمليات البحث عن ضحايا تحت الأنقاض.

وشارع سينما فؤاد من الأحياء التي كانت تسيطر عليها فصائل المعارضة حتى منتصف عام 2014، حين سيطر تنظيم “الدولة الإسلامية” على كامل المدينة، ثم خسرها نهاية عام 2017 لمصلحة قوات النظام السوري.

وكان شارع سينما فؤاد من الجبهات الساخنة، إذ شهد عمليات قصف ومعارك عنيفة خلال سيطرة الفصائل عليه.

كما تعرض الحي لعمليات قصف مكثفة من قبل قوات النظام وروسيا والميليشيات الإيرانية، في أثناء محاولتها السيطرة على مدينة دير الزور.

وأدت عمليات القصف على أحياء دير الزور، التي كانت خارجة عن سيطرة النظام، إلى إحداث أضرار في المنازل، ما جعل معظمها مهددًا بالسقوط.

وتعرضت مبانٍ أخرى في مناطق سيطرت عليها قوات النظام بعد معارك عنيفة، في مناطق مختلفة من سوريا، للسقوط بشكل مفاجئ.

وفي مطلع كانون الأول 2019، قُتل خمسة أشخاص وأصيب آخرون، جراء انهيار بناء طابقي في مدينة حلب القديمة، بسبب تهالك المبنى، وسبقه انهيار مبنى سكني في منطقة صلاح الدين في حلب، وأسفر حينها عن مقتل 11 مدنيًا من سكان المبنى، بينما أنقذ شخص واحد، في شباط 2019.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة