fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

روسيا تعلن عن محادثات جديدة مع تركيا بشأن إدلب

وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف (راينيس بوست)

ع ع ع

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، عن محادثات جديدة مع تركيا بهدف التوصل إلى اتفاق جديد بشأن مصير مدينة إدلب.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره الطاجيكي اليوم، الاثنين 24 من شباط، إن التحضير يجري لمشاورات جديدة بين وفود البلدين بشأن إدلب.

وأعرب لافروف عن أمله في التوصل إلى اتفاق حول إنشاء منطقة خفض تصعيد في إدلب، لا مكان لمن وصفهم بالإرهابيين فيها.

وجدد لافروف حديثه حول أن هجوم قوات النظام في إدلب يأتي تنفيذًا لاتفاق سوتشي بين تركيا وروسيا، مشيرًا إلى أن تركيا لم تف بالتزاماتها من حيث فصل المعارضة عن المنظمات الإرهابية وإيقاف القصف على مواقع النظام.

ولم تؤكد أنقرة حتى لحظة إعداد التقرير وجود مباحثات بين الطرفين حول إدلب.

وتشهد إدلب تصعيدًا عسكريًا من قبل قوات النظام وروسيا، إذ سيطرت على بلدات الشيخ دامس وحنتوتين والركايا وكفرسجنة وتل النار والنقير والشيخ مصطفى في ريف إدلب الجنوبي، كما سيطرت على قريتي أرينبة وسطوح الدير وحرش عابدين بريف إدلب الجنوبي.

وشهد الأسبوعان الماضيان ثلاث جولات تفاوض بين تركيا وروس دون التوصل إلى اتفاق.

وتصر تركيا على انسحاب قوات النظام إلى النقاط التي سيطرت عليها، خلال الشهرين الماضيين، مثل معرة النعمان وسراقب وفتح طريق دمشق- حلب (M5).

وهددت تركيا بشن عملية عسكرية واسعة في إدلب قبل نهاية الشهر الحالي في حال لم تنسحب قوات النظام.

في حين تصمم موسكو على مواصلة التقدم وعدم انسحاب قوات النظام، بحجة محاربة من تسميهم “الإرهابيين”.

ومن المتوقع أن تشهد مدينة إسطنبول قمة رباعية أيضًا بحضور زعماء تركيا وروسيا وألمانيا وفرنسا، في 5 من آذار المقبل، للتشاور من أجل إدلب.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة