قصف إسرائيلي على القنيطرة.. “سانا”: الهدف مدني

بلدة عين التينة في القنيطرة (عين التينة- فيس بوك)

ع ع ع

أدى قصف إسرائيلي إلى انفجار سيارة في مدينة القنيطرة، قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، إنها سيارة مدنية.

وبحسب ما نقلته “سانا” فإن السيارة انفجرت اليوم، الاثنين 1 من آذار، في عين التينة بالقرب من بلدة حضر في ريف القنيطرة، بعد أن ضربها صاروخ من فوق الجولان السوري المحتل، دون ذكر تفاصيل حول وقوع إصابات أو قتلى.

لكن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، نفى عبر حسابه في “تويتر” أن يكون الهدف مدنيًا، وقال إن قوة من الجيش الإسرائيلي “رصدت محاولة لتنفيذ عملية قنص”، فتم استهدافها.

وبحسب مراسل عنب بلدي في المحافظة، ترافق الانفجار مع تحليق مكثف لطيران الاستطلاع الإسرائيلي في أجواء القنيطرة والجولان السوري المحتل.

وقال مراسل عنب بلدي إن الانفجار وقع في منطقة يتردد عليها عناصر من “حزب الله” اللبناني، وميليشيات إيرانية.

ونشرت صفحات محلية على “فيس بوك” صور السيارة المستهدفة، ومنها صفحة “حضر البديلة”، وتظهر الصورة سيارة بيضاء تحترق قرب جدار يحمل علم النظام وصورة بشار الأسد.

وقصفت إسرائيل في 27 من شباط الماضي مواقع لقوات النظام السوري في بلدات القحطانية والحرية ومدينة القنيطرة، ما تسبب بإصابة ثلاثة جنود، بحسب ما ذكرته “سانا”.

وتستهدف إسرائيل بشكل متكرر مواقع عسكرية سورية تقول إنها تحت سيطرة “حزب الله” اللبناني، كما تقصف ما تقول إنه أسلحة إيرانية وصواريخ يتم إرسالها إلى الحزب عن طريق سوريا.

كما كان النظام السوري أعلن عن تصدي مضاداته الجوية لأهداف معادية في سماء دمشق، في 14 من شباط الماضي، مسقطًا عددًا منها.

وفي 6 من شباط الماضي، أعلن عن تصديه لقصف إسرائيلي طال مواقع عسكرية تابعة للنظام السوري في محيط العاصمة، في مناطق الكسوة ومرج السلطان، وكذلك في محافظة درعا جنوبي سوريا.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة