fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الداخلية” توقف تسجيل معاملات الأحوال المدنية في سوريا

دائرة الشؤون المدنية في دمشق (سانا)

ع ع ع

أوقفت وزارة الداخلية التابعة لحكومة النظام السوري، العمل على تسجيل واقعات الأحوال المدنية ومنح البطاقات الشخصية والعائلية ومعاملات السجل المدني، لغاية 2 من نيسان المقبل، وفقًا للتدابير الاحترازية ضد فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19).

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) اليوم، الخميس 19 من آذار، أن الوزارة أوقفت تسجيل واقعات الأحوال المدنية ومنح البطاقات الشخصية والعائلية في الإدارة المركزية ومديريات الشؤون المدنية وأمانات السجل المدني والمراكز والشعَب في المحافظات كافة.

وتشمل معاملات السجل المدني البطاقة الشخصية (الهوية)، والبطاقة الأسرية (دفتر العائلة)، وبيانات (إخراجات) القيد الفردية والعائلية، وجواز السفر الوطني، والمعاملات الأسرية المتضمنة الزواج والولادة والطلاق والوفاة.

وفي حال غياب النظم الإلكترونية، وعدم توضيح البدائل الممكنة من قبل وزارة الداخلية، واستمرار هذه الحالة لفترة أطول من التاريخ المحدد، فمن المتوقع أن يخلق ذلك أزمات لدى المواطنين.

وسيعفى المواطنون من الغرامات المترتبة على التأخر في تسجيل الواقعات ومنح البطاقات الشخصية والعائلية بعد تلك الفترة.

ولم تعلن السلطات المعنية في سوريا عن تسجيل أي إصابة بفيروس “كورونا المستجد”، في حين تتخذ العديد من الإجراءات الوقائية، وتطلق حملات تدعو للبقاء في المنازل، مثل “خليك ببيتك”.

كما أُغلقت مراكز خدمة المواطن في كل المحافظات، والمنتزهات الشعبية والحدائق العامة ودور السينما والمسارح والنوادي وصالات ألعاب الأطفال ومقاهي الإنترنت والملاهي الليلية وصالات المناسبات للأفراح والعزاء.

وعُلّق الدوام المدرسي والجامعي ودوام المعاهد التقنية العامة والخاصة، بالإضافة إلى تعقيم وحدات السكن الجامعي، وتخفيض عدد العاملين في مؤسسات القطاع العام الإدراي إلى حدود 40%.



English version of the article

مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة