fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

نابولي يتجاهل “كورونا” في إيطاليا ويستأنف التدريبات

لاعبي نابولي قبل مباراة فريقهم مع برشلونة الإسباني في دوري أبطال أوروبا- 25 من شباط (Napoli)

لاعبي نابولي قبل مباراة فريقهم مع برشلونة الإسباني في دوري أبطال أوروبا- 25 من شباط (Napoli)

ع ع ع

أعلن نادي نابولي الإيطالي استئناف تدريباته، متجاهلًا وضع بلاده رغم ما تعانيه من إغلاق النشاطات الحياتية والرياضية كافة، بسبب تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19)، وإصابة بعض لاعبي الفريق بالفيروس.

وحدد الإعلان، الذي جاء عبر حساب النادي الرسمي في “تويتر”، اليوم، السبت 21 من آذار، تاريخ استئناف التدريبات الجماعية للفريق بجلسة صباحية، من يوم الأربعاء المقبل، الموافق 25 من آذار.

https://twitter.com/sscnapoli/status/1241085218695634946

وأوقفت إيطاليا النشاط الرياضي في 9 من آذار الحالي، حتى 3 من نيسان المقبل، بسبب انتشار الفيروس، ما أثار شكوكًا حول إمكانية إتمام مباريات الموسم الحالي.

في حين قال وزير الرياضة الإيطالي، فينتشنزو سبادافورا، الأسبوع الماضي، إنه من المتوقع استئناف الدوري المحلي، في 3 من أيار المقبل، بحسب صحيفة “AS” الإسبانية.

وقال رئيس اتحاد اللاعبين الإيطاليين، داميانو توماسي، إن خطرًا سيتشكل إذا اجتمع لاعبو نابولي وتدربوا.

كما يفكر نادي لاتسيو، الذي ينافس نادي يوفنتوس بقوة على اللقب، بالعودة للتدريبات أيضًا، إلا أن البيانكونيري يتبع إجراءات الصحة العامة بعدما ظهرت حالتان في صفوفه تمثلتا في روجاني وماتويدي.

وبالنظر لأعداد الوفيات في إيطاليا جراء فيروس “كورونا” صارت هي الأعلى على مستوى العالم متخطية الصين (منشأ الجائحة) التي لم تسجل أي إصابة محلية جديدة لليوم الثالث على التوالي، فإنه من المرجح عدم استكمال دوري كرة القدم هذا الموسم.

وبلغ عدد الوفيات في إيطاليا حسب آخر الإحصائيات، أربعة آلاف و32 وفاة، ما شكل قفزة بواقع 627 وفاة يوميًا، بزيادة 18%، بفارق أكبر زيادة يومية منذ ظهور الفيروس في البلد الأوروبي قبل نحو شهر.

ويقبع أبناء المدرب جاتوزو في نادي نابولي، في المركز السادس بترتيب الدوري الإيطالي، برصيد 39 نقطة.

وخاض الفريق الإيطالي آخر مباراة له في دوري أبطال أوروبا، في 25 من شباط الماضي، على ملعبه “سان باولو”، ضد نادي برشلونة الإسباني، وخرج بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

وتأجلت إقامة مباراة الإياب التي كان من المزمع لعبها على “الكامب نو” في برشلونة، لتحسم المتأهل منهما للدور الربع النهائي من البطولة، بسبب تفشي فيروس “كورونا”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة