fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

في ظروف غامضة.. اغتيال قيادي لـ”حزب الله” في أكثر مناطقه تحصينًا

تشييع أحد قتلى حزب الله (الجزيرة)

تشييع أحد قتلى حزب الله (الجزيرة)

ع ع ع

اغتال مجهولون القيادي في “حزب الله” اللبناني، محمد علي يونس، في الطريق الواصل بين بلدتي قاقعية الجسر وزوطر الغربية في قضاء النبطية بالجنوب اللبناني.

وأفادت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية اليوم، الأحد 5 من نيسان، أن يونس الذي قتل أمس، كان مسؤولًا عن “ملاحقة العملاء والجواسيس”، فيما لم يتحدث الحزب عن أي تفاصيل حول عملية الاغتيال أو المهام التي كان موكلًا بها.

وذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام” أنه عثر بعد ظهر أمس على جثة مواطن من بلدة جبشيت (قضاء النبطية) داخل سيارة على الطريق التي تصل بين بلدتي قاقعية الجسر وزوطر الغربية، مصاب بطلقات نارية عدة وطعنات سكين، وأوقفت الأجهزة الأمنية أحد المشتبه بهم للتحقيق في الحادث.

القيادي في حزب الله، محمد علي يونس

القيادي في حزب الله محمد علي يونس

ولم تذكر وسائل الإعلام اللبنانية خبر مقتل يونس، إلا بعدما بثته الوكالات الإيرانية ما يشير إلى العلاقات الوطيدة بين الحزب وطهران.

وقتل القيادي في منطقة يسيطر عليها “حزب الله” وتعد أحد الخزانات البشرية الرافدة له بالمقاتلين.

وفي أيلول الماضي قتل أحد أبرز قادة “حزب الله”، علي حاطوم (الذي كان يشغل منصب مسؤول القطاع الثاني في ضاحية بيروت الجنوبية) داخل منزله في منطقة برج البراجنة بالعاصمة بيروت، وتضاربت الأنباء حول عملية اغتيال أو انتحار.

ويعتبر “حزب الله” أحد أبرز الميليشيات المدعومة من إيران التي تدخلت إلى جانب النظام السوري للتصدي للثورة الشعبية في العام 2011.

وشارك مقاتلو الحزب في العديد من المعارك ضد قوات المعارضة في معظم الأراضي السورية، وكان منفذًا رئيسيًا ومخططًا لبعضها الآخر كمعارك القصير في ريف حمص الغربي عام 2013، ومنطقة القلمون الغربي على الحدود السورية اللبنانية بين عامي 2013 و2017.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة