fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“كورونا” يقرب بوغبا ومبابي من ريال مدريد

مبابي وبوغبا لحظة التتويج بكأس العالم 2018 (goal)

مبابي وبوغبا لحظة التتويج بكأس العالم 2018 (goal)

ع ع ع

أثر انتشار جائحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) على كرة القدم وأنديتها بشكل مباشر، مع توقف البطولات المحلية والقارية، والتكهنات حول عمق الأزمة الاقتصادية التي ستضر بكيانات كرة القدم.

أحد أبرز هذه الأضرار هو تجديد عقود اللاعبين ممن اقتربت عقودهم من الانتهاء، وعلى رأسهم الفرنسيان كيليان مبابي وبول بوغبا، لاعبا باريس سان جيرمان الفرنسي ومانشستر يونايتد الإنجليزي.

وينتهي عقد بول بوغبا في صيف العام المقبل 2021، وعقد كيليان مبابي في صيف 2022.

ويسعى نادي ريال مدريد الإسباني لضم اللاعبين بأفضل سعر ممكن.

“كورونا” يقرب مبابي من مدريد

وقالت صحيفة “AS” الإسبانية اليوم، الثلاثاء 7 من نيسان، إن الأزمة الاقتصادية الناتجة عن جائحة “كورونا” تلعب دورًا لمصلحة النادي لملكي، مشيرة إلى أن مبلغ انتقال مبابي لن يتجاوز 150 مليون يورو، في حين كان سابقًا يصل إلى ضعف المبلغ.

ويتبع ريال مدريد استراتيجية طويلة الأمد لضم اللاعب، صاحب الـ21 عامًا، تتضمن انتظار انتهاء العقد وضغط اللاعب على ناديه الحالي، والإعلان عن رغبته باللعب برفقة النادي الملكي.

ولفتت الصحيفة إلى أن النادي يترقب الخلافات المتزايدة بين مبابي ومدربه الألماني توماس توخيل.

وتبلغ القيمة السوقية للاعب 200 مليون يورو، بحسب موقع “Transfer Market“.

ثلاثة أسباب تجعل بوغبا يرتدي قميص الملكي

الصحيفة الإسبانية نفسها قالت أمس، الاثنين 6 من نيسان، إن بوغبا “قريب للغاية من الانضمام إلى ريال مدريد”.

وأشارت “AS” إلى أن الفرنسي الحاصل على كأس العالم 2018، يعطي الأولوية للانضمام إلى ريال مدريد في الصيف المقبل، واصفة وضعه الحالي مع مانشستر يونايتد بـ”المثالي”.

ووضعت الصحيفة ثلاثة أسباب تجعل بوغبا يرتدي قميص النادي الملكي في 2021.

أول هذه الأسباب يدور حول الأزمة الاقتصادية التي لحقت بالأندية بسبب فيروس “كورونا”، وبالتالي ومع انخفاض سعر اللاعب لقرب نهاية عقده، سيمثل انخفاض قيمة اللاعبين السوقية عمومًا فرصة جديدة لريال مدريد للتوقيع مع اللاعب بسعر منخفض، وهو ما يتواءم مع استراتيجية الريال الحالية فيما يخص التعاقدات.

ثاني الأسباب هو عقد اللاعب الذي ينتهي في صيف 2021، وسيحرص مانشستر يونايتد على الحصول على مقابل مادي لرحيله وتفادي خسارته بالمجان.

وتبلغ القيمة السوقية لصاحب الـ27 عامًا، 100 مليون يورو، بحسب موقع “Transfer Market“.

السبب الثالث بحسب الصحيفة، هو رغبة وكيل بوغبا، مينو رايولا، بنقل لاعب من العيار الثقيل إلى قوائم الريال، وهو بحسب الصحيفة ما يفتقر إليه في مسيرته الناجحة، عبر استغلال علاقته الجيدة بالمدير العام للميرينغي، خوسيه أنخيل سانشيز.

أسباب إضافية في إنجلترا

من جانبها قالت صحيفة “Xpress” البريطانية، أمس، إن مانشستر يونايتد مقتنع بفكرة رحيل بوغبا.

وسيسعى مانشستر للحصول على 100 مليون جنيه إسترليني، لتمويل صفقات أخرى لتعزيز الفريق، على رأسها التعاقد مع لاعب بروسيا دورتموند الألماني، ولاعب المنتخب الإنجليزي جادون سانشو، ومهاجم نادي أستون فيلا جاك جريليش.

وأشارت الصحيفة إلى أن بوغبا مصمم على مغادرة النادي الذي خاض معه 150 مباراة وحقق لقب الدوري الأوروبي فقط، منذ عام 2016.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة